يترصد ضحاياه بمصلحة الحالة المدنية لبلدية العفرون

يترصد ضحاياه بمصلحة الحالة المدنية لبلدية العفرون

ألقي القبض الأسبوع الماضي، على سارق الهواتف النقالة ببلدية العفرون، ليمثل أمام محكمة الجنح بالعفرون أمس، حيث يترصد المتهمم. حالمتابع بجنحة السرقة ضحاياه بمصلحة الحالة المدنية في العفرون، عندما ينشغل المواطنون في إعداد الصف محاولة الظفر بوثيقة رسمية من المصلحة، ليدخل المتهم وسط الطوابير لسرقة مستلزمات المواطنين. وهو ما ممكن من القبض عليه خلال عملية سرقة هاتف نقال لأحدهم، غير أنه ادّعى أمام هيئة المحكمة أنه كان بصدد استخراج وثائق لأمه التي تعبت من الإنتظار، ويعود ليقر أن هاتف الضحية أغواه. ليطالب ممثل الحق العام، بتسليط عقوبة عامين حبسا نافذا و200 ألف دج غرامة نافذة.


التعليقات (1)

  • أبو العباس

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أما بعد :
    كي جاتك في عقوبة عامين حبسا نافذا و200 ألف دج غرامة نافذة خير من راهو طبق عليك قطع اليد. توب الى ربك يا أخي و أسأل الله يعطيك. ربي يهديك و يفتح عليك.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة