143 مليار للنهوض بمختلف القطاعات بالدبيلة.

  •  
  • وجه والي الوادي امس عدة انتقادات وتحذيرا لمقاولين بسبب ما اع7تبره تقاعسا في انجاز العمليات الموكتة لهم في اطار برامدج التنمية المحلية على مستوى دائرة الدبيلى خلال وقوفه على هذه المشاريع بمكناسبة زيارة العمل والتفقد التي قادته رفقة الجهاز التنفيذي بالوالاية لبلديتي الدائرة.ففي بلد ية حساني عبد الكريم تجاوز مشروع التهيئة الحضرية والانارة العمومية المدة القانونية وهو المشروع الذي رصدت له الدولة مبلغ 2.7 مليار سنتيم  وكذا مشروع انجاز وحدة علاج ب 2.9 مليار سنتيم  وببلدية  مقر الدائرة الدبيلة  عاين الوالي عدة ورشارت مفتوحة تخص انجاز مرافق سكنية ومهنية واستمع لشروحات مفصلة عن سير الانجاز والعوائق التي ادت الى تأخر بعضها .وتوج الوالي زيارته لهذه الدائرة التي استغرقت يوما واحدا بعقد جلسة عمل مع المجتمع المدني تميزت بمداخلات قدمها في البداية ريئسا البلديتين   فرءئيس بلدية الدبيلة قدم تقريرا مفصلا ضمنه حصيلة التنمية التي عرفت  تسجيل عدة مشاريع مست قطاعات مختلفة وسرد النقائص الا ساسية ومنها  مشكل العقار الذي يعيق التنمية والتوسع العمراني والاستيلاء العشوائي على الاراضي الشاغرة التابعة للدولة للاغراض الفلاحية واكد ان البلدية خسرت كل قضاياها في العدالة المتعلقة بالتنازع عن الاراضي .واكد المير ان بلديته التي يقطنها زهاء 25الف نسمة وتقدر مساحتها بحوالي 78كم يعتمد سكانها على زراعة النخيل وتسعى لتطوير بعض الزراعات الاخرى .اما رئيس بلدية حساني عبد الكريم فتركزت مداخلته على حصيلة مشاريع التنمية المحلية  والمتمثلة في 34عملية منها 22البرنامج التكميلي و12 ضمن برنامج تنمية الجنوب 16عملية منها في طور الغلق.واكد رئيس البلدية ان عدد العمليات المسجلة لصالح بلديته خلال سنة 2008 هو15 عملية بمبلغ 93مليار سنتيم .مداخلات ممثلي المجتمع المدني تركزت عن الانشغالات الاساسية للسكان  منها نقص المسالك الفلاحية واهتراء وضعية الطرق  المزرية ووضعية المقابر وتوسعة شبكة الكهرباء ومشكل القمامة بالزقم .الوالي خلال رده على هذه المداخلات  وجه تعليمات صارمة للتكفل بالانشغالات الاساسية  للسكان والتكفل التدريجي ببعض النقائص حسب الامكانيات والاولوية.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة