40 مليون سنتيم لحضور مباريات “الخضر” 10 أيام فقط بأنغولا

40 مليون سنتيم لحضور مباريات “الخضر” 10 أيام فقط بأنغولا

كشف نائب المدير العام للنادي السياحي

الجزائري “محمد.ر”، أن النادي مستعد لنقل كل الأنصار الذين سيتقدمون إلى وحداته المنتشرة عبر القطر الوطني في حال خفض أسعار التذاكر التي بلغت أكثر من 150 ألف دينار، وقال المتحدث أمس في تصريح لـ “النهار” أن الاتصال الذي باشره النادي مع عدد من الوكالات السياحية بأنغولا أسفر عن تحديد تكاليف معتبرة عن كل مناصر راغب في السفر إلى لواندا لمناصرة عناصر “الخضر”، حيث يمكن أن تتجاوز 40 مليون سنتيم عن إقامة لمدة 10 أيام فقط، موضحا أن النزول بفندق من نجمتين يكلف 200 أورو لليلة الواحدة، في حين تكلف مصاريف النقل 100 أورو لليوم، وتصل تكاليف شراء تذاكر الدخول إلى الملعب 100 أورو عن كل مقابلة، ناهيك عن قيمة التذكرة التي لم تحدد بعد والتي إن لم تتكفل السلطات بخفضها ستتعدى 15 مليون سنتيم.

وذكر نائب المدير العام للنادي السياحي الجزائري أن النادي مهتم بالتكفل بجانب من العملية، غير أن عدم تحديد الأسعار لحد الساعة من قبل الخطوط الجوية الجزائرية، لم يحدد بعد العدد الممكن التكفل به من قبل النادي، مضيفا “نحن مستعدون للمساهمة في هذا الحدث الأسطوري، وشرعنا في التحضير للحدثين حتى ما تعلق بالمونديال، لكن ورغم اللقاء الذي جمعنا أول أمس بمسؤولي الخطوط الجوية لم يسفر عن تحديد أي سعر للتذاكر وهو ما يجعل العملية مرهونة بالإعلان عنها“.

الشركة لم تتلق سوى 5 ملايير والوكالات لم تقدم أي طلب للحصول على تذاكر

بو عبد الله لـ “النهار”: “جاهزون لنقل الأنصار مجانا إلى أنغولا إذا منحنا الممونون 30 مليارا

أكد وحيد بو عبد الله، الرئيس المدير العام للخطوط الجوية الجزائرية، أن الشركة مستعدة لنقل الأنصار مجانا في حال توفير الممونين لما قيمته 30 مليار سنتيم، وأوضح بو عبد الله أمس، في تصريح لـ “النهار”، أن الخطوط الجوية الجزائرية لا يمكنها خفض أسعار التذاكر نحو أنغولا للمناصرين الراغبين في السفر، في حال عدم وجود دعم مالي للشركة، على اعتبار أن المصاريف التي تتكبدها الشركة ستكون كبيرة جدا، موضحا أن سعر التذكرة الحقيقي هو 15 مليون سنتيم، إذا كان عدد المناصرين المعنيين 7 آلاف شخص، ويمكن خفض التسعيرة كلما كانت نسبة الدعم من الممولين أكبر، حيث يمكن أن تصل إلى النصف أو تلغى نهائيا.

وفي هذا الشأن، قال المسؤول الأول عن الخطوط الجوية الجزائرية، إنه يمكن منح تذاكر مجانية للمناصرين في حال تحرك الشركات الإقتصادية الكبرى لدعم الشركة التي يرأسها، تجنبا لتكبد خسائر مالية في حال تخفيض أسعار التذاكر، مشيرا إلى أن الخطوط الجوية تلقت لحد الساعة ما قيمته 5 ملايير سنتيم من قبل كل من المتعاملين الإقتصاديين في الهاتف النقال “نجمة” و”جازي”، بالإضافة إلى عدد من المؤسسات الإقتصادية الصغيرة التي أبت إلا أن تعلن عن دعمها للفريق الوطني من خلال تقديم المال للخطوط الجوية بهدف خفض قيمة التذاكر إلى العاصمة الأنغولية لواندا، بالمقابل مازالت الشركات الكبرى لم تحرك ساكنا على الرغم من أن الحدث القاري لم يعد يفصلنا عنه سوى 31 يوما.

وعلى صعيد آخر، قال بو عبد الله أن الشركة مستعدة لنقل آلاف المناصرين في حال وجود عدد كبير للمناصرين، مضيفا أن الخطوط الجوية على أهبة الاستعداد لإعادة سيناريو معركة أم درمان، ونقل آلاف المناصرين إلى لواندا لمناصرة رفاق زياني، في حال وفرت السلطات المعنية أماكن الإيواء، مشيرا في هذا الشأن إلى أن وزارة الرياضة اقترحت نصب مخيمات وخيم لإيواء المناصرين، وضمن الممونون الأموال الكافية التي من شأنها عدم الإضرار بمصالح الشركة، بالمقابل أوضح بو عبد الله أن الشركة لم تتلق لحد الساعة أي طلبات من الوكالات السياحية المعنية لحجز أماكن لنقل الأنصار إلى أنغولا، على الرغم من أن السلطات حددت الوكالات المعنية بالتكفل بالأنصار.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة