الرئيسية أخبار الجزائر

حركية خاصة ونشاط دؤوب بمقر المداومة الرئيسية للمرشح موسى تواتي

نشر يوم 2014/03/25 1129 0 وكالات حركية خاصة ونشاط دؤوب بمقر المداومة الرئيسية للمرشح موسى تواتي

يشهد مقر المداومة الرئيسية للمرشح موسى تواتي حركية خاصة ونشاطا دؤوبا لمناضلي الجبهة الوطنية الجزائرية الذين يعكفون على متابعة حملة مرشحهم لرئاسيات 17 أفريل المقبل  و التي سيجوب خلالها معظم أرجاء الوطن حاملا شعار "الجزائر لكل الجزائريين" لإقناع الناخبين بالتصويت لصالحه. ومنذ اليوم الاول للحملة الإنتخابية (23 مارس) التي يتنافس خلالها ستة مرشحين  تتولى إدارة الحملة بقيادة بوجوراس عبد القادر بمقر الجبهة الواقع بشارع طنجة بالجزائر العاصمة والذي تحول بالمناسبة إلى المداومة الإنتخابية الرئيسية لمرشح الحزب متابعة مجريات القافلة البرية التي ستجوب 41 ولاية و أكثر من ألف بلدية. وتتميز هيكلة إدارة حملة موسى تواتي عن سابقاتها بإستحداث منصب "مدير الحملة" الذي يتولاه السيد بوجوراس عبد القادر وكذا لجنة التواصل الإجتماعي التي تتكفل بتسيير الصفحة الشخصية لمرشح الحزب على موقع التواصل الإجتماعي "فايسبوك" فضلا عن لجان ولائية تنشط عبر الشبكات الإجتماعية مستهدفة الشباب الذي تراهن عليه الجبهة للفوز بهذا الإستحقاق الرئاسي. ويعتمد الحزب بدرجة كبيرة على الشباب على إعتبار أنهم "القلب النابض للجبهة الوطنية الجزائرية" حيث تتكون معظم اللجان من طاقات شبانية تسهر على حشد التأييد لذات المترشح  كما تعكف ذات اللجان على التنسيق مع المداومات الولائية لضمان حسن تنظيم التجمعات الشعبية و اللقاءات الجوارية.كما يرتكز الحزب على هياكله و لجانه الدائمة على المستوى المحلي حيث يضطلع رؤساء المكاتب الولائية بمهمة تسيير الحملة في حين تم تنصيب لجان مركزية لمتابعة المجريات على غرار لجنة الإنتخابات ولجنة الإعلام و أخرى للعلاقات العامة. وحول طبيعة العمل بالمداومة الرئيسية أوضح بوجوراس لوكالة الأنباء الجزائرية أن إدارة الحملة على المستوى المركزى على إتصال مستمر مع القافلة التي يسير ضمنها المرشح والوفد الإعلامي وإطارات الحزب المرافقة له  تسبقه طلائع للقافلة إلى المكان المقصود كما تعكف الإدارة على متابعة حاجيات المداومات المحلية من وثائق و معلومات ومتابعة تحضيرها للتجمعات المقررة. كما تتولى المديرية الوطنية للحملة مهمة النشاط الإعلامي من خلال تزويد وسائل الإعلام بالمعلومات والرد على إسئلة الصحفيين و التحضير للحصص الخاصة بالإذاعة والتلفزيون وكذا الحرص على تسجيل كل الملاحظات ومعالجتها ضمن الأطر القانونية والتنظيمية لسير الحملة الإنتخابية. وقد إختارت قيادة "الأفانا" - حسب بوجوراس - الجمع بين اللقاءات الجوارية "التي تنطلق من مبدأ القرب من المواطن" وتجعل المترشح قريبا من الهيئة الناخبة من أجل شرح أوسع لبرنامجه الرئاسي  وبين التجمعات الشعبية "التي تعكس مدى شعبية الحزب وتغلغله في الأوساط الإجتماعية".كما يستهدف موسى تواتي "الطبقتين البسيطة و الفقيرة اللتين تتصدران أولوية الاهتمام لديه" على اعتبار أنهما "تمثلان أغلبية المجتمع الجزائري و وعاءا انتخابيا هاما نعتمد عليه لدعم مرشحنا".يشار إلى أن الجزائر العاصمة ستكون آخر محطة للسيد موسى تواتي ضمن حملته الإنتخابية  التي بدأها يوم الأحد من ولاية البيض مرورا بالنعامة و بشار ليتواجد في اليوم الثاني بأدرار ثم اليوم الثلاثاء بولايتي غرداية و ورقلة وذلك قبل الدخول في مرحلة الصمت الإنتخابي قبل ثلاثة أيام من موعد الإقتراع. 

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟