الرئيسية أخبار الجزائر

تواتي يصر على تنظيم تجمعه الوطني بالبليدة رغم عدم برمجته

نشر يوم 2014/04/09 934 0 وكالات تواتي يصر على تنظيم تجمعه الوطني بالبليدة رغم عدم برمجته

أكد مرشح الجبهة الوطنية الجزائرية لرئاسيات 17 أبريل الجاري موسى تواتي اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة بأنه سوف ينشط تجمعه الوطني لحساب الحملة الإنتخابية يوم السبت القادم بالقاعة المتعددة الرياضات حسين شعلان بمركب مصطفى تشاكر بالبليدة رغم عدم برمجته. و أوضح السيد تواتي في منتدى يومية "المجاهد" بقوله: "سوف أذهب الى البليدة وسوف أنشط تجمعي الوطني ولو حتى في الشارع ولتكن المناسبة إذن الإنطلاقة في الإعلان عن وجود تجاوزات وخروقات في الحملة الإنتخابية". وبرر أقواله ب"عدم إحترام" الادارة للقوانين المنصوص عليها في مثل هذه الحالة والتي تقول بالحرف الواحد -حسبه- بأنه "عندما لم تحجز القاعة عن طريق القرعة فان الأولوية تعطى للمترشح نفسه وليس لمن يمثله أو ينوب عنه أو للمكلف بإدارة حملته الانتخابية" مضيفا أن مثل هذه التجاوزات "لا بد أن تنتج عنها ردود فعل شعبية". وبرر رئيس الجبهة موقفه هذا قائلا: "هم إستعملوا المال والنفوذ الإداري والسلطوي ولم يلجأوا إلى سلطة القانون فكيف لنا أن نرضى بهذا لذا قررنا بأن ندخل في هذه المواجهة من منطلق عدم احترامهم وإلتزامهم بالقانون الذي يعلى ولا يعلى عليه ولأننا نريد ارساء دولة القانون". واسترسل موضحا بأن القانون الذي "ضرب به عرض الحائط لا بد من اعادة تفعليه بقوة حضورنا ومواجهة من إغتصب حقنا في المواطنة وفي حرية التعبير والاعلام"  مؤكدا في نفس السياق بأن العد التنازلي "قد يبدأ من البليدة لإثبات وجودنا  لاننا على يقين بأن كل ما هو مدبر في هذه الانتخابات هو من أجل الذهاب بالجزائر إلى مرحلة إنتقالية تخدم القلة على حساب كل الجزائريين". كما أفاد بالمناسبة بأنه أبلغ اللجنة الوطنية لمراقبة الإنتخابات ب"هذه التجاوزات" في تسجيله لتظلم أمام اللجنة الولائية المختصة وأمام الإدارة مشيرا إلى أنه "لم يتلق لحد الآن الرد المناسب". وفي رده على إحتمال وقوع إنزلاقات من خلال اصراره على القيام بالتجمع بنفس المكان الذي سيتواجد فيه مناضلو ومناصرو مرشح ثاني  أكد السيد تواتي أن مثل هذه الانزلاقات "لا يتحمل مسؤوليتها الضعيف بل القوي الذي يجب أن يخاف هو". هذا وقد ندد المترشح تواتي في نفس الشأن بما اسماه "التحيز" الذي أبدته بعض وسائل الإعلام العمومية لصالح مترشح معين. وتساءل في هذا الشأن عن حياد الحكومة في هذا الظرف قائلا: "هل الحكومة الحالية حكومة الدولة الجزائرية أم هي حكومة مترشح معين". وعن امكانية انسحابه من سباق الرئاسيات كما تم نقله في بعض وسائل الإعلام  أكد المترشح تواتي بأن تصريحاته "لا تعني الانسحاب الفعلي من معترك الانتخابات بل من اجل اتخاذ موقف صريح يوم السبت القادم ازاء ما تعيشه البلاد في الوضع الراهن جراء الممارسات التي لاحظتها خلال الحملة الانتخابية". 

 

 

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟