الرئيسية قلوب حائرة

أريد استرجاع العفة والحشمة بعدما وقعت أسيرة للشيطان

نشر يوم 2009/08/22 4092 0 النهار أون لاين أريد استرجاع  العفة والحشمة بعدما وقعت أسيرة للشيطان
إن إطلاعي على
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

هذه الصفحة، ومنذ مدة قصيرة فقط وإعجابي بها بعد تصفحها، شجعني على البوح لك بإحدى مشاكلي، أملا في أن تريحي نفسيبحل وفي أن يفعل جمهورالقراء والقارئات كل مافي وسعهم لمساعدتي.

لقد دخلت تربصا صيفيا في العاصمة، وهناك فوجئت بعالم مختلف تماما عن العالم الصغير الذي عشت فيه أهم مراحل عمري وطفولتي و مراهقتي، وهذا بقرية تنتمي إلى دائرة صغيرة.

عالم بهرني وجعلني أنظر إلى ذاتي، وكأنني نملة وسط الفيلة وعمالقة الحيوانات أو بالأحرى وبتعبير اجتماعي فتاة مختلفةوتافهة وسط فتيات متحضرات متحررات وقويات، نفس الإحساس شاركتني إياه المتربصات من نفس ولايتي وولايات أخرى،إحساس بالنقص وحتى نقضي عليه ولا نبقي مهمشات ومحتقرات غيرنا من طريقة لباسنا وحديثنا وسلوكنا، إحدانا والتي نلقبهابالزعيمة أثرت علينا لحد كبير، خاصة أنا  فلقد صرت أقلدها في كل شيء، وأنفذ نصائحها دون تردد، لبست الميني، السراويلالضيقة والثياب العارية، تعلمت كيف أمسك بسيجارة والتهمها في دلال، وكيف ألاطف اصدقائنا من الجنس الآخر أثناء سهرنامعهم، إلا أن الأمور أخذت منحنى أخر وعلي حساب تربصي وشرفي، فقد صدمت يوم اكتشفت بأنها تبيع جسدها لكل من هبودب للحصول على المال الأمر الذي لم أفكر فيه أبدا، فتحرري وإن كان مبالغا فيه، فهو لايعني تنازلي عن شرفي، إلاأنني خائفةمن تأثيرها عليّ وجرّي إلى ما أكرهه.

حليمة  من بجاية

الرد

أتساءل ياعزيزتي، عن مكان عقلك الذي أضعتيه لاأدري أين؟ من المؤكد أن هدفك من دخول التربص هو تحقيق نجاح أخرتفرحين به نفسك وذويك، وليس تحقيق مثل ذلك التحرر المنحرف.

أنت لم تتحرري بل وقعت أسيرة في شباك الشيطان، الذي جند زميلتك الزعيمة على حد تعبيرك لتوجيهم إلى أين تريد وقد رأيت بنفسك نهاية المطاف دعارة والعياذ به تعالى. الوقت ليس متأخرا لتنسحبي  من هذا الخندق المظلم، ولتعودي إلىأصلك العريق أصل القبائل.

عودي إلى حشمتك، عفافك و تربصك الذي ينتظر منك بذل اقصى الجهود، كون النجاح فيه ليس أمرا بسيطا. واستعيني بالصلاةوقراءة القرآن لهزم وساوس النفس والشيطان وحاولي أن تجري زميلاتك إلى دائرة الإيمان والصلاح، وأخبريهن بأن الله غفوررحيم بكل تائب من عباده. شكرا على ثقتك بالجريدة وبي وتأكدي بأنني لن أتخلى عنك، بالتوفيق.

ردت نور

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟