الرئيسية اخر الأخبار

الـدولة تحتكر توزيع اللحوم عـلى الجزّارين

نشر يوم 2015/01/03 7128 1 حبيبة محمودي الـدولة تحتكر توزيع اللحوم عـلى الجزّارين
قررت شركة تسيير المساهمات للإنتاج الحيواني «برودا» إبرام اتفاقيات مباشرة مع الموالين عبر مختلف ولايات الوطن، من أجل اقتناء رؤوس الماشية والقيام بعملية الذبح وتسويق اللحوم الحمراء لفائدة الجزارين ومختلف الهيئات الأخرى على غرار وزارة الدفاع الوطني والأحياء الجامعية.

    مذبح حاسي بحبح عملي قريبا وسيقوم بتسويق اللحوم للجزارين ^ أوامر حكومية لتكليف شركة تسيير المساهمات للإنتاج الحيواني قصد تخزين منتوج البطاطا لاستقرار السوق

 قال، كمال شادي، مدير عام شركة تسيير المساهمات للإنتاج الحيواني «برودا» في تصريح خص به «النهار»، إن أسعار اللحوم الحمراء ستتحكم فيها الدولة مستقبلا بمجرد دخول القرار سالف الذكر حيز التنفيذ، وذلك خلال الأيام القليلة القادمة، أي مباشرة بعد تدشين أحد المذابح الثلاثة الكبرى التي انطلقت بها الأشغال، ويتعلق الأمر بمذبح حاسي بحبح في ولاية الجلفة، بطاقة استيعاب تصل إلى 40 ألف طن، في انتظار تدشين مذبحي عين مليلة بالشرق الجزائري وبوقطب بالغرب وبالتحديد في ولاية البيض، مشيرا إلى أن المذابح الثلاثة ستقضي على المضاربة بسوق اللحوم الحمراء في الجزائر على طول السنة وستعمل على استقرار الأسعار حتى في الظروف المناسباتية، بدعوى أن قدرات التخزين ستصل إلى 120 ألف طن على مستوى المذابح الثلاثة التي ستكون مزودة بسلسلة تبريد. إلى ذلك، أفاد كمال شادي، بأن شركة تسيير المساهمات للانتاج الحيواني، ستشرع مستقبلا في تربية المواشي خاصة الضأن «النعجة» من أجل تشجيع عملية التكاثر وتوفير الأعلاف من أجل التحكم في السوق جيدا. وكان كمال شادي، قد أكد في أكثر من مناسبة على أنه سيتم ربط هذه المركبات الصناعية بثلاث محطات مركزية للحوم بشمال البلاد، وأوضح أن «هناك محطة بسكيكدة وأخرى بمستغانم في طور إعادة التأهيل، إضافة إلى محطة جديدة سيتم إنجازها بالجزائر العاصمة لضمان التوزيع على التجمعات السكانية». ويكمن الهدف الأساسي من وراء استغلال المذابح الثلاثة في القضاء وبشكل نهائي على استيراد اللحوم المجمدة من الخارج وبالتحديد من دولتي الهند والبرازيل ووضع حد نهائي للجدل القائم بخصوص اللحوم القادمة من هناك بين محلل ومحرم لها. وعلى صعيد مغاير، كشف مدير شركة تسيير المساهمات للإنتاج الحيواني، أن مؤسسته ستقوم ولأول مرة بتخزين منتوج البطاطا تطبيقا لتعليمات الحكومة، وذلك تفاديا لاضطراب السوق وارتفاع الأسعار إلى أزيد من 100 دينار للكيلوغرام الواحد، مثلما كان عليه الحال خلال الأشهر الماضية.

 

 

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 1

سعيد - alger 2015-01-04T11:27:09+00:00
avatar
كلام و فقط
0
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟