الرئيسية الوطني

علي بلحاج: لم تصدر اومر بالقبض ضد ابني عبد القهار

نشر يوم 2007/12/09 1795 0 رتيبة ص علي بلحاج: لم تصدر اومر بالقبض ضد ابني عبد القهار
فند "بلقاسم زغماتي"النائب العام لدى مجلس قضاء العاصمة،صبيحة أمس، خلال لقاء جمعه مع "علي بلحاج"أن يكون قد اصدر من مكتبه أمرا بالقبض يخص ابنه "عبد القهار" البالغ من العمر 19 سنة
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
على خلفية اختفائه لمدة تفوق السنة وانضمامه إلى تنظيم القاعدة في بالمغرب العربي"،وريث  الجماعة السلفية للدعوة والقتال سابقا، وقد نفى هذا الأخير قيام مصالح باتخاذ هذا الإجراء.
 كما اعتبر "علي بلحاج" الرجل الثاني لحزب الفيس المنحل أن عملية استدعائه بمركز الشرطة القضائية على مستوى محافظة باش يعد جسا للنبض حول علاقتي بابني يواصل بقوله "رغم أنني حددت موقفي تجاه التحاقه بتنظيم القاعدة أكثر من مرة مع أنني شبه متأكد انه لم يلتحق بها فعليا ويضيف إن كان أمر علاقته معها مؤكدا فان ابني راشد ،تجاوز السن القانونية لست أنا الملام عن تصرفاته أو حتى قناعاته ومبادئه "
ورجح هذا الأخير في تصريح خص به النهار أمس بمجلس قضاء العاصمة، انه على يقين بان ابنه موقوف عند مصالح الضبطية القضائية ويجري التحقيق معه ،وان استدعائي يشكل خطوة واحدة من إجراءات المتخذة فيه" أما بخصوص توجيه تهمة الانتماء إلى تنظيم القاعدة بالمغرب الإسلامي، فتمسك بموقفه على  انها  مجرد صور مفبركة لا تمثل الواقع كما شكك في الحجج التي قدمت له أثناء استدعائه أمام مصالح الأمن، أول أمس ،المبنية على أساس  عملية استنطاق عنصرين من الجماعة ألقي القبض عليهما مؤخرا.واعترفا بوجوده في جبال تيزي وزو، واعتبر هذا الإجراء حسبه يعد خرقا صارخا لسرية التحقيق ،وشكك أيضا في الكيفية التي تم استنطاقهم بها.
ومن جهة أخرى أثبتت عملية استقبال النائب العام لمجلس قضاء العاصمة أن كل التكهنات التي طرحت بخصوص إنهاء مهامه هذا الأخير كانت مغلوطة ،ومنها ما تناولت انه تم توقيفه تحفظيا في انتظار ما ستسفر عنه قضية الأمين العام لمجلس ذاته "، بعد ادنته أمام محكمة حسين داي  بستة اشعر حبس نافذة ،وتنصيب أمينا عاما جديدا .

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟