الرئيسية الوطني

أسعار اللحوم تبقى مرتفعة بسبب الضرائب

نشر يوم 2008/11/25 1161 0 ك/ خ/ واج أسعار اللحوم تبقى مرتفعة بسبب الضرائب
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

  • قرر الديوان الوطني لأغذية المواشي تخفيض أسعار الأغذية الموجهة لتربية الغنم والبقر بنسبة 10 بالمائة، وأضاف أحد مسؤولي الديوان أن هذا الانخفاض بدأ منذ تاريخ الأول من نوفمبر، ويشمل 40 منتوجا. وجاء تراجع الأسعار في ظل الانخفاض الذي عرفته أسعار الصويا والذرة في الأسواق العالمية، حيث وصلت أسعار الصويا إلى 342 دولار حاليا مقابل 395 دولار منذ أربعة أشهر. أما أسعار الذرة فانخفض الطن الواحد منها إلى 166 دولار بعد أن كان يفوق 250 دولار قبل 4 أشهر.
  • وحسب ذات المصدر، فإن تخفيض الأسعار راجع كذلك إلى تراجع تكلفة شحن الحبوب المدفوعة من طرف المستوردين المقدرة حاليا بـ100 دولار للطن بعد كانت تتعدى 133 دولار للطن الصائفة الماضية.
  • بيع أغذية المواشي للمستوردين
  • على صعيد متصل، قال ذات المتحدث إن بقاء أسعار اللحوم الحمراء على حالها يعود لمعطيات السوق التي تؤثر على الأسعار خاصة منها العرض والطلب. وكحل لانخفاض الأسعار دعا المسؤول السلطات إلى تخفيض الضرائب المقدرة حاليا بـ17 بالمائة زيادة على رسوم أخرى، قائلا إن الضرائب هي المسؤولة حاليا عن ارتفاع الأسعار". وبغية ضمان استقرار أسعار الدواجن، اقترح المسؤول تخفيض قيمة الرسم على القيمة المضافة المقدرة حاليا بـ 17 بالمائة ورسوم أخرى على منتجات مثل الدجاج والبيض الموجه للاستهلاك، مذكرا بأن هذا الوضع خلق مذابح غير شرعية تهدد حاليا الصحة العمومية. وتقدر أسعار الكيلوغرام الواحد من لحم الديك الرومي بـ330 دينار. فيما ارتفع سعر الكيلوغرام الواحد من الدجاج "المنزوع الأحشاء" إلى 300 دينار بينما بلغ سعر البيضة الواحدة 11 دينارا.
  • للتذكير، تنتج الوحدات التابعة للديوان الوطني لأغذية المواشي والدواجن والبالغ عددها 25 وحدة ما يقدر بـ6،1 مليون طن سنويا من الأغذية منها قرابة 100.000 طن موجهة لوحدات تربية البقر والغنم. وبهذا الإنتاج يضمن الديوان قرابة 20 بالمائة من الاحتياجات الوطنية من هذه الأغذية المقدرة بحوالي 8 مليون طن سنويا.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟