الرئيسية الوطني

مجمع '' فيلار مير '' الإسباني يسرح عمال '' فرتيال'' عنابة

نشر يوم 2009/03/25 5458 0 النهار /نورالدين بوكراع مجمع '' فيلار مير '' الإسباني يسرح عمال '' فرتيال'' عنابة
تحت لافتات عريضة
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

 كتب عليها '' فيلار مير المستعمر و ليس المستثمر''، تجمع عمال شركة '' فرتيال '' عنابة، وهي أهم فرع في مركب '' أسميدال''، المختص في صناعة الأسمدة الفوسفاتية و مخصبات التربة -أمس- لليوم الثالث على التوالي، للتنديد بمخطط تسريح العمال الذي شرعت المديرية العامة للمركب في تطبيقه، ليشمل حسب نقابة الشركة 117  عاملا، يتوفرون على أكثر من عشر سنوات خبرة وخدمة بالمركب، لكنهم لا يحوزون سوى على عقود عمل مؤقتة، بعد أن أقدمت نفس المديرية خلال السنة الفارطة، على تسريح 450عاملا لأسباب تقول المديرية أنها تتعلق بنظام جديد للإنتاج، لا تحتاج فيه إلى الأيدي العاملة التقليدية، بل إلى كفاءات جديدة مثل المهندسين و التقنيين الساميين.

واعتبرت نقابة '' فرتيال'' أن هذا المخطط الهادف إلى التخلص من عمال الشركة، بعد أن استحوذ مجمع رجل الأعمال الإسباني '' فيلار مير ''، على أكثر من ستين بالمائة من رأسمال مركب اسميدال، هو تنكر للالتزامات السابقة لاتفاق الشراكة المبرم، الذي تعهد الإسبان فيه بالحفاظ على مناصب العمل، وجلب استثمارات كفيلة بتطوير سلسلة الإنتاج وتوظيف المزيد من العمال، إلا أن أي من هذه الوعود لم ينفذ، بحيث بقي الإسبان حسب النقابة يستغلون منشآت المركب وتجهيزاته و كفاءاته لإنتاج الفسفاط والأسمدة الآزوتية وتصديرها للخارج بأسعار تنافسية لا تتجاوز300 دولار للطن الواحد، مما حقق لمجمع '' فيلار مير '' أرباحا طائلة بملايير الدولارات، دون استثمارات تذكر.لدى محاولة الرئيس المدير العام للشركة الإسباني، خوسي ماريا استر وش، الدخول إلى المركب قرر العمال المحتجون منعه، إلا أن ممثلي النقابة وعدد من أعوان الأمن، تدخلوا لإقناعهم بالتعبير عن موقفهم بطرق سلمية.وبعد فترة من الانتظار تلقى ممثلو العمال، رد الرئيس المدير العام الإسباني على مطالبهم بالسلب بحيث قرر الاحتفاظ بحوالي 40 عاملا من المؤهلين، من بينهم تقنيين ومهندسين، أما بقية عمال المتعاقدين، خاصة منهم أعوان الأمن الداخلي والشحن، فقد تقرر تسريحهم نهائيا مما أثار موجة من الغضب لدى هؤلاء، وأغلبهم أرباب أسر لديهم عائلات، حيث هددوا بغلق المركب وطالبت بتدخل رئيس الجمهورية، لانقاد مناصب عملهم، مؤكدين على استعدادهم للجوء إلى كل الوسائل الممكنة للدفاع عن قوت عائلاتهم.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟