الرئيسية الوطني

سنحدث المفاجأة كما أحدثناها في التشريعيات والمحليات

نشر يوم 2009/04/01 972 0 النهار /أحمد قويدررابح سنحدث المفاجأة كما أحدثناها في التشريعيات والمحليات
أكد مترشح
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الجبهة الوطنية الجزائرية موسى تواتي، أنه سيحدث المفاجأة في الإنتخابات الرئاسية المقبلة، على غرار ما حققه حزبه خلال الإنتخابات التشريعية والمحلية،  وقال تواتي إن برنامج سياسته يحرص على تغيير أساليب التسيير في شتى المجالات التي أظهرت فشلها التام، والتي كانت سببا مباشرا في حدوث الجمود الإقتصادي .

  ''النهار'': هل يتوقع المترشح موسى تواتي أن يحقق المفاجأة كما حققها في الإنتخابات التشريعية والمحلية السابقة ؟

أنا على ثقة تامة بإمكانية تحقيق نتيجة في الاستحقاقات المقبلة، كما فعله حزبنا في الانتخابات التشريعية والمحلية سنة 200٧ وهذا إن دل على شيئ فإنما يدل على مدى الشعبية الكبيرة التي أصبحت تحظى بها الجبهة الوطنية الجزائرية في السنوات الأخيرة.

 ''النهار'': سبق وأن أعلنتم خلال التجمع الشعبي الذي نشطتموه اليوم بالبليدة أنكم تسعون إلى التغيير. ماذا تقصدون بالتغيير وعلى أي أساس يقوم التغيير الذي تنادون به ؟

برنامجنا يحمل شعار العدل والعدالة، وهو مشجع لمبدأ التغيير وبرنامج سياستنا يحرص على تغيير أساليب التسيير  في شتى المجالات التي أظهرت فشلها التام، التي كانت سببا مباشرا في حدوث جمود اقتصادي نتحمل اليوم نتائجه السلبية، وهو الأمر الذي اعترف به رئيس الجمهورية، والشيء الثاني الذي يتضمنه معنى التغيير، هو تغيير الأشخاص القائمين على التسيير و خلق منهج التداول على السلطة بدلا من منحها لأشخاص أثبتوا عدم قدرتهم على تحملها وهو ما تعيشه مؤسسات الدولة اليوم ونحن نصر على ضرورة رسكلة كل الهيئات والمؤسسات من أجل اختيار الرجل المناسب وإنقاذ الجزائر.

 النهار: اتهمتم بعض الجهات السياسية المسؤولة و بلغة شديدة اللهجة بالنهب و اختلاس الأموال العمومية واستغلالها في المصالح الشخصية هل لديكم الأدلة والإثباتات المؤكدة لما تقولونه

ما كانت تنشره الصحف الوطنية من فضائح عبر صفحاتها لهو دليل كافي عن تورط القائمين على سدة الحكم في الفضائح المالية التي تعد قيمها بالملايير و يمكن للصحفي أن يكتشفها إذا اتحيت له الفرصة و احترم مبدأ حرية الصحافة كما هو الحال في الدول المتطورة التي تحتوي على هيئات قانونية هو الدافع لتحريك مثل هته القضايا أمام العدالة وهو الشيئ الغائب عن القانون الجزائري الذي بالرغم من الفضائح الكثيرة لم يحرك أحد عن منصبه وإن ثبثت إدانته، وإضافة إلى هذا فنحن نحوز كل الحجج المؤيدة لتصريحاتنا ونتحمل مسؤولية ما نقوله.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟