الرئيسية الوطني

الأئمة الأساتذة ملزمون بالحضور إلى المسجد من الفجر إلى العشاء

نشر يوم 2009/04/26 4085 0 النهار /س. رضا الأئمة الأساتذة ملزمون بالحضور إلى المسجد من الفجر إلى العشاء
أكد وزير الشؤون الدينية
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

والأوقاف غلام الله بوعبدالله، على ضرورة التزام الأئمة لا سيما الأئمة الأساتذة بوظائفهم من خلال الحضور والنشاط، وأنهم ملزمون بالحضور إلى مؤسسة المسجد من الفجر إلى العشاء، وأضاف الوزير قائلا إن: '' الإمام مطالب بخدمة الله و ليس الدولة ''، وأوضح غلام الله في افتتاح الأيام الدراسية لفائدة الأئمة الأساتذة والمرشدات الدينيات الناجحين في مسابقة التوظيف التي جرت في نوفمبر من العام الماضي، أنه لم يعد هناك إمام خطيب يكتفي بخطبة ودرس الجمعة، بل أصبح لدينا إمام أستاذ وإمام مدرس، وكلاهما يقوم بدوره يوميا في المسجد، وحذر الوزير من الغرور الذي أصاب عددا كبيرا من الأئمة، الذين اعتقدوا أنهم بلغوا من العلم ما يجعلهم يكتفون بإلقاء درس واحد في الأسبوع، مشيرا إلى أن ذلك يدل على عدم إدراكهم وفهمهم لوظيفتهم و مهمتهم، مشيرا إلى أن الوزارة تعمل على مقاومة ظاهرة تغيب الأئمة عن المساجد، والتي وصلت إلى حدود 25 بالمائة في وقت سابق، أما في الوقت الحالي فقد عرفت هذه الظاهرة تراجعا كبيرا، حيث سجلت نسبة تتراوح 3 إلى 4 بالمائة.

كما أكد غلام الله -أمس- أنه لا توجد هناك تخفيضات في تكاليف الحج لهذا العام، وأضاف ذات المتحدث؛ أن فوج العمل الجزائري المتواجد بالعربية السعودية، بخصوص كراء مقرات إقامة للحجاج الجزائريين لموسم الحج لهذا العام، قد حضر عملية فتح العروض التي تمت أول أمس، مشيرا إلى أن دائرته الوزارية لا تزال تنتظر إلى حد الساعة نتائج هذه العملية، وفي ندوة صحفية نشطها صبيحة أمس بدار الإمام، نفى الوزير وجود حالات شغل أشخاص لا ينتمون لسلك الأئمة للمساكن المخصصة أصلا للأئمة، مفندا بذلك مدى علاقة السكن بتغيبهم عن المساجد، وفي رده عن سؤال حول طلب السفارة الفلسطينية، الذي قدمته لوزارة الشؤون الدينية، من أجل قيام مساجد الوطن بخطب للتنبيه إلى خطورة تهويد القدس، أكد غلام الله أن المساجد في الجزائر لم تتوقف يوما عن التوعية بالقضية الفلسطينية.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟