الرئيسية الوطني

استشهاد موال وجرح ابنه بالرصاص في ببسكرة

نشر يوم 2009/07/14 1600 0 النهار /أبو فراس استشهاد موال وجرح ابنه بالرصاص في ببسكرة
داهمت مجموعة
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

إرهابية مجهولة العدد في حدود الساعة الثانية عشر من ليلة أول أمس، بعض المساكن المتناثرة بمنطقة بروث ببلدية الشعيبة ولاية بسكرة، وحسب مصادر "النهار'' فإن المجموعة الإرهابية كانت تهدف إلى الاستيلاء على  مواد تموينية من سكان المنطقة، وأثناء محاولة استفزاز السكان جوبهت المجموعة برفض لأحد القاطنين تقديم أي شيء لهم، حيث دخل معهم في شجار أفضى إلى استشهاده وإصابة ابنه بجروح خطيرة، و ذلك بعد تلقيه عيارات نارية على مستوى الرأس والصدر، وقد تم نقل جثة الشهيد بوخبلة السبتي المدعو صالح  62 سنة، نحو مصلحة حفظ الجثث بمستشفى زيوشي محمد بأولاد جلال، فيما  يتواجد الضحية الثانية بوخبلة ناصر 30 سنة وهو ابن المتوفى بمصلحة العناية المركزة بنفس المستشفى ووصفت حالته بالخطيرة. وتعد المنطقة التي شهدت الحادثة وتقع على بعد نحو 15 كلم عن مقر البلدية  الشعيبة، منطقة شبه معزولة وهي رعوية يقطنها موالون وبعض ممتهني الفلاحة. من جهتها مصالح الأمن وفور وقوع الحادث باشرت عمليات تمشيط واسعة  بالجهة، قصد القبض على المجموعة الإرهابية  التي نفذت جريمتها، وتعد هذه الحادثة الأولى من نوعها بالمنطقة، ما فسر من قبل الجهات المختصة، أن فرض الخناق عن الجماعات الإرهابية بالجهة الشرقية للولاية جعلها تحول نشاطها نحو الجهة الغربية، أين كانت تستعمل المناطق المتاخمة لحدود ولاية بسكرة الشرقية مع ولايات باتنة، خنشلة والوادي كممرات لها ومسالك لنقل مؤونتها. معلوم بأن وحدات من الجيش الوطني الشعبي تتمركز عبر جبال أحمر خدو وتعتبر المنطقة تحت سيطرة قوات الجيش بعد الأحداث التي شهدتها.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟