الرئيسية الوطني

تونسي : لا إجراءات أمنية استثنائية خلال شهر رمضان

نشر يوم 2009/08/07 1248 0 النهار تونسي : لا إجراءات أمنية استثنائية خلال شهر رمضان
أكد العقيد علي تونسي المدير العام للأمن الوطني، أن شهر رمضان للموسم الجاري، سيكون كغيره من الشهور، إذ لا توجد استعدادات خاصة لجهاز الشرطة، لتأمين المواطنين خلال هذا الشهر الفضيل
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

أكد العقيد علي تونسي المدير العام للأمن الوطني، أن شهر رمضان للموسم الجاري، سيكون كغيره من الشهور، إذ لا توجداستعدادات خاصة لجهاز الشرطة، لتأمين المواطنين خلال هذا الشهر الفضيل، وأوضح أن شهر رمضان ليس استثناء عن باقيالأشهر، خاصة وأن المخطط الأمني المعتمد منذ سنوات خلال رمضان كان كافيا لتأمين المواطنين، قائلا :"كل شيء سيكونعادي خلال رمضان، وسيتم العمل بنفس النمط المعتمد خلال سائر الأيام، فالأمور سارت جيدا خلال أشهر رمضان التي مرتمنذ حوالي 8 سنوات، وبالتالي فلا داعي لتغيير المخطط".

وعلى صعيد آخر، قال العقيد تونسي، أول أمس، في لقاء صحفي، على هامش إشرافه على مراسيم تخرج الدفعة رقم "11 هـ" لعونات النظام العمومي، بمدرسة الشرطة عين بنيان، أن المديرية قررت إدخال الوسائل العصرية في تكوين الأعوانوالموظفين المنتمين لقطاع الأمن الوطني، مؤكدا على أن مصالحه ستركز جهودها على التوظيف والتكوين لبلوغ تغطية أمنيةبالمعايير الدولية، موضحا في هذا الصدد، أن الجزائر بعيدة بعض الشيء عن المعايير المعتمدة في الدول الأوروبية، المتعلقةبتحقيق تغطية أمنية قوامها شرطي لكل 300 مواطن، مؤكدا أن بلوغ هذا المعيار سيكون في غضون سنة 1012، وهي المدةالتي تم تحديدها لتحقيق تغطية أمنية شاملة، بالمقابل؛ أعلن تونسي عن الاستعانة بأجهزة تحل محل رجال الأمن لتحقيق تأمينالمواطنين ظرفيا، مفيدا أن نسبة التوظيف السنوية للجهاز تتراوح بين 13 إلى 15 ألف عون جديد.

وفي سياق متصل، أوضح تونسي أن عونات النظام العمومي المتخرجات أول أمس، وعلى غرار نظيراتهن، تلقين تكوينا مكثفاسيمكنهن من مكافحة الجريمة المنظمة ومكافحة الشغب، بعد أن تابعن تكوينا نظريا وتطبيقيا في مواد قانونية وتقنية ورياضيةلفترة تدريبية دامت 9 أشهر"، وشدد العقيد في هذا الشأن، على أن المديرية حاليا تسعى لتكوين النساء في مختلف التخصصات،لتكون جنبا إلى جنب مع الرجل، وذكر في ذلك تخصص محاربة الجريمة المنظمة، وشرطة الحدود.

تونسي: "كل شيء  يسير جيدا وفي حال وجود تجاوزات سنلجأ إلى العدالة"

ربط العقيد علي تونسي، المدير العام للأمن الوطني، غياب وزير الداخلية نور الدين يزيد زرهوني عن مراسيم حفل تخرجعونات الأمن أول أمس، بمدرسة الشرطة بعين البينيان، بعد أن كان حضوره مبرمجا، بخلود هذا الأخير إلى الراحة المقترنةبفترة عطلته السنوية، وقال تونسي بعد أن رد بتهكم على سؤال صحفي تعلق بسبب غياب زرهوني عن مراسيم الحفل "سأسألهعندما ألتقيه"، ليستدرك ويقول "ليست المرة الأولى التي يغيب فيها الوزير، هناك التزامات وضرورات تجبره على الغياب، أنتمتعلمون أن الفترة الحالية هي فترة عطلة، ثم إن الخطأ الذي نقع فيه حاليا، هو أننا نبرمج الاحتفالات بيوم الخميس الذي يعتبر يومراحة قانونية"، مضيفا "الوزير لديه التزاماته.. لا يوجد أي مشاكل بيننا، فالعلاقة موحدة وصارمة..أتمنى أن يكون الأمرواضحا"، وبخصوص الأزمات المتعلقة بتسيير بعض الملفات الأمنية المرتبطة بجهاز الأمن، قال تونسي أن الأمور بالمديريةتسير بشكل عادي، "كل شيء في المديرية يسير جيدا، نحن موحدون وصارمون وفي حال وجود تجاوزات سنلجأ إلى العدالة".

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟