الرئيسية الوطني

تـشــابـه الألــقــــاب مـمـنـــــوع في بـــــاك 2010

نشر يوم 2010/04/14 3927 0 النهار الجديــد / نشيدة قوادري تـشــابـه الألــقــــاب مـمـنـــــوع في بـــــاك 2010
انتهت أغلب المؤسسات التربوية على المستوى الوطني، من إعداد قوائم المترشحين للإمتحانات الرسمية الثلاثة، بعد إخضاعها لعملية تصحيح وتدقيق شامل من قبل المصالح الإدارية المختصة، ليتم إرسالها إلى مديريات التربية للولايات للشروع في ترميزها.
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

بحيث تقرر هذه السنة البدء بالإسم متبوعا باللقب في ترتيب قوائم المترشحين، لتفادي امتحان أفراد العائلة الواحدة في نفس القاعة. وأوضحت المصادر التي أوردت الخبر لـ''النهار''، أن المؤسسات التربوية على المستوى الوطني قد انتهت مؤخرا من إعداد قوائم المترشحين للإمتحانات الرسمية الثلاثة - شهادة نهاية المرحلة الإبتدائية، التعليم المتوسط والبكالوريا - بعد إخضاع تلك القوائم لعملية تصحيح وتدقيق شامل لأسماء، ألقاب وأرقام وكذا تواريخ ازدياد المترشحين دورة 2010، والتي كانت قد تسلّمتها في الآونة الأخيرة وبالضبط خلال عطلة الربيع من قبل مديريات التربية للولايات، لتقوم المصالح الإدارية المختصة على مستوى المؤسسات بإعادة إرسالها للمرة الثانية على التوالي، إلى مديريات التربية للولايات للشروع في ترميزها بشكل دقيق، بحيث يتم منح كل مترشح ''رمزا معينا'' يرافقه طيلة أيام الإمتحان، وحتى لدى الإعلان عن النتائج النهائية سواء عبر المؤسسات التربوية أو عبر الوسائط الإلكترونية. في الوقت الذي أشارت فيه إلى أن عملية إعداد قوائم المترشحين قد انطلقت على مستوى المؤسسات التعليمية نهاية الفصل الأول. وذلك لضبط كافة أسماء وألقاب المترشحين وتواريخ ازديادهم بصفة دقيقة لتجنب الوقوع في أخطاء أيام الإمتحان. وأضافت نفس المصادر بالقول..لضمان نجاح الإمتحانات الرسمية لاسيما امتحان شهادة البكالوريا الذي سينظم في الـ 6 جوان المقبل، فإنه سيتم البدء بالإسم متبوعا باللقب في ترتيب قوائم المترشحين للإمتحانات، وذلك بغية تفادي امتحان أفراد العائلة الواحدة في نفس القاعة، خاصة في القرى والمداشر أين تجد أفراد العائلة الواحدة من الإخوة وأبناء وبنات العم يدرسون في نفس القسم. علما أنه في السابق كانت مديريات التربية تلجأ في ترتيب قوائم المترشحين إلى البدء باللقب والذي يكون عادة متبوعا بالإسم. وفي نفس السياق، قالت المصادر ذاتها بأن قوائم المترشحين التي يتم إرفاقها بأرقام قاعات الإمتحان، سيتم إلصاقها عند مدخل مراكز وقاعات الإمتحان وكذا على المكتب المخصص للحراس و طاولة كل مرشح. وتجدر الإشارة إلى أن مديريات التربية قد شرعت في الآونة الأخيرة في تعيين رؤساء مراكز لامتحان شهادة البكالوريا، والذين يتم اختيارهم من مديري المتوسطات والثانويات، في الوقت الذي يتم استثناء مديري الإبتدائيات من هذه المهمة. ليتم الشروع بعدها في تعيين الملاحظين الذين يتم فيه اختيارهم وانتقاؤهم من المديرين، المفتشين ومستشاري التربية. خاصة وأنه لم يتبق من الدراسة سوى 41 يوما فقط بالضبط، لتشرع اللجنة الوطنية لمتابعة وتقييم البرامج في وضع العتبة النهائية للدروس في الـ25 ماي المقبل، والتي يتم اعتمادها كورقة طريق في إعداد أسئلة ومواضيع البكالوريا دورة جوان 2010.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟