الرئيسية الوطني

القضاء على إرهابي وجرح 3 اخرين واسترجاع سلاحين رشاشين في تبسة

نشر يوم 2011/04/21 2204 0 سليم دريد القضاء على إرهابي وجرح 3 اخرين واسترجاع سلاحين رشاشين في تبسة
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

تمكنت، مساء يوم الخميس، قوات الأمن المشتركة بولاية تبسة، من محاصرة مجموعة إرهابية على اثر كمين محكم بالجبل المسمى "بوجلال"، الواقع بين بلديتي الماء الأبيض والعقلة المالحة، حوالي 60 كلم، جنوب شرق عاصمة الولاية، تم القضاء فيه على إرهابي خطير، في العقد الرابع من العمر، وجرح 3 اخرين تم تهريبهم من طرف مرافقيهم الذين تمكنوا من الفرار عبر السلاسل المترابطة، مستغلين صعوبة التضاريس الوعرة في التملص من حصار فرقة الجيش الوطني الشعبي التي كانت مدعومة بفرقة خاصة وأخرى مختلطة من مختلف الأجهزة الأمنية التي تشتغل على مكافحة ظاهرة الإرهاب، كما تم خلال العملية التي استعملت فيها طائرات مروحية من أجل ضمان تغطية جيدة، استرجاع سلاحين أوتوماتيكيين رشاشين كانا بحوزة الإرهابي الذي تم القضاء عليه، وأحد المصابين الفارين، إلى جانب كمية من الذخيرة التي كانت معبأة داخل خزانات الرصاص الإحتياطية.                                                                            

وكشفت مصادر "النهار"، عن أن العملية النوعية الناجحة لقوات الأمن المشتركة، جاءت بعد أيام من التواجد المكثف على طول المناطق المجاورة للجبل  القريب من الحدود الجزائرية التونسية، والذي يترابط في تضاريسه مع سلاسل جبلية وعرة كالدكان وفم المطلق، كان الإرهابيون قد اتخذوها منذ بداية العمل المسلح، سنوات التسعينات، كقواعد خلفية ومراكز اختباء داخل كازمات تم استحداثها من أجل توفير المؤونة التي يتم جلبها من شبكات الدعم اللوجيستيكي والإسناد. وأشارت ذات المصادر، إلى أن الإرهابيين الذي كانوا ضمن مجموعة متكونة من 6 إلى 8 أفراد، عمدوا في الآونة الأخيرة بفعل التواجد الدائم لقوات الأمن المشتركة، وبعد العملية الأخيرة الناجحة على مستوى جبل "ارغو"،  التي تم فيها القضاء على إرهابيين اثنين واسترجاع سلاحيهما الرشاشين، إلى تقليص حركتهم إلا للضرورة القصوى من أجل تحقيق بعض الأغراض، وقد تم تحويل جثة الإرهابي إلى مصلحة حفظ الجثث، بالمؤسسة العمومية الاستشفائية، عالية صالح، حيث لا تزال التحريات جارية من أجل التعرف على صاحبها، في الوقت الذي تواصل فيه ذات القوات التي تدعمت بفرق أخرى، عملية تمشيط واسعة النطاق من أجل القضاء على بقية المجموعة، ومواصلة حصار أفرادها، الذين باتوا في وضعية حرجة بفعل إصرار الدولة على اجتثاث جذورهم. 

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟