الرئيسية من صفحات النهار الجديد اقتصاد

تشغيل الأنبوب الناقل للغاز جي أو 3 بتبسة

نشر يوم 2010/03/01 2907 0 النهار أون لاين /وأج تشغيل الأنبوب الناقل للغاز جي أو 3 بتبسة
تعزز نظام النقل
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

بالأنابيب للشطر الجزائري من الأنابيب الناقلة للغاز عبر البحر الأبيض المتوسط بأنبوب ثالث من نوعه تم تشغيله بصفة رسمية أمس الأحد ببئر العاتر (تبسة) بحضور وزير الطاقة و المناجم شكيب خليل.

وذكر الوزير بهذه المناسبة أن هذه القناة التي هي بطول 549 كلم ستمكن "من زيادة قدرة النقل إلى حوالي 7 مليار متر مكعب سنويا يشمل في المجموع تمويلا بالعملة الصعبة بقيمة 5 ر1 مليار دولار".

واستنادا لعرض قدمه المدير الفرعي التقني ل"غازودوك أنريكو ماتي"  (ج أو أم) المكلف بالاستغلال والعد و والصيانة الخاصة بأنابيب نقل الغاز العابرة للبحر الأبيض المتوسط الجزائر-تونس-إيطاليا فإن النقل بواسطة الأنابيب يتكون بعد تشغيل هذا المشروع الأخير من ثلاث قنوات بطول 349 كلم لكل واحدة و محطة  ضغط تمون 10 زبائن أجانب أوروبيين بالخصوص.

وأوضح نفس المسؤول أن البعد الدولي لنقل الغاز الطبيعي تأكد بتشغيل العام 1982 للأنبوب الناقل للغاز جي أو 1 ثم جي أو 2 العام 1987 للربط بين الجزائر وإيطاليا عبر تونس و مضيق صقلية و كذا بفضل الأنبوب الناقل للغاز الجديد (جي أو 3)، وأوضح أن قدرة منشآت "أنريكو ماتي "ستبلغ 7ر33 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي سنويا" مشيرا أن استغلال الأنابيب الثلاثة الناقلة للغاز يشكل "حلقة إستراتيجية " بالنسبة لنشاط النقل عبر الأنابيب" و ذلك من خلال المساهمة في تغطية طلبات "متزايدة باستمرار من طرف زبائن دوليين".

كما زار الوزير ببئر العاتر الدائرة والتي تقع على بعد 100 كلم عن مقر الولاية تبسة أيضا مناجم الفوسفات و المركب المنجمي لجبل العنق، وبعين المكان أوضح ممثل عن مديرية شركة مناجم الفوسفات (سوميفوس) التابعة لمجمع "فرفوس" أن الحوض الفوسفاتي لجبل العنق الذي يقع على مقربة من الحدود  الجزائرية التونسية ينقسم إلى 4 مناجم أساسية هي جبل العنق جنوب و شمال  بلاد الهضبة و وادي بطيطة وتوصلت مختلف حملات البحث و التنقيب إلى تحديد و خبرة ل2ر2 مليار طن من الاحتياطي الجيولوجي الفوسفات بهذا الحوض ومن منظور تعزيز الإنتاج أعد مجمع "فرفوس" بالتنسيق مع الوزارة الوصية مخطط تنمية على المدى المتوسط متوقعا إنتاج ب6 ملايين طن سنويا من الفوسفات الموجه للتسويق و تنمية المقالع و الحاجر و خطوط التخصيب حسب ما علم من المعنيين، واختتم شكيب خليل زيارة العمل إلى ولاية تبسة بتشغيل مركز للكهرباء الريفية الذي يمون 39 منزلا بالمكان المسمى خبنة غرب على طول 5 ر15 كلم قبل أن يشرف على حفل ربط 1.400 منزل ببلدة مورسوط بشبكة الغاز الطبيعي.

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟