الرئيسية من صفحات النهار الجديد اقتصاد

الجزائر تلجا الى الخبرة الفرنسية لمراقبة الشركات الصينية

نشر يوم 2007/11/20 1182 0 ط موسى الجزائر تلجا الى الخبرة الفرنسية  لمراقبة الشركات الصينية
تحصلت الشركة الفرنسية للهندسة "سيتوروت " على العقد الخاص بمتابعة ومراقبة اشغال إنجاز الطريق السيار شرق غرب في جزئه الممتد من مدينة الشلف الى الحدود الجزائرية المغربية
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
على طول 359 كلم بقيمة 96.7 مليون اورو فيما ينتظر ان يتم الاعلان عن المناقصة الدولية الخاصة باختيار مكتب الدراسات الذي سيقوم بمتاعة ومراقبة الاشغال بالمشروع نفسه بالجهة الشرقية للوطن . و اوكلت الوكالة الوطنية للطرق السريعة المشروع للشركة الفرنسية التي ستقوم بدور مكتب الدراسات , حيث اوكلت لها مراقبة هذا الجزء من الطريق السيارالذي اوكلت اشغال انجازه الى المجموعة الصينية (سيتيك سي آر سي سي) التي تكون قد واجهتها عدة صعوبات في القيام بمهامها . وتكون الجزائر قد لجات الى الخبرة الفرنسية من اجل مراقبة الشركات الصينية خوفا من أي غش في الاشغال خاصة وان فرنسا كانت قد اكدت عدة مرات للجزائر من ان فتح السوق الجزائرية امام الشركات الصينية من شانه ان يشكل خطرا عليها مركزة في تحذيرها على نوعية الانجاز . وياتي توجه الجزائر نحو الخبرة الاجنبية نظرا لعدم وجود مكاتب دراسات من الحجم الكبير بالجزائر يمكنها تتبع مثل هذه المشاريع اذ يقوم مكتبان جزائريان للدراسات هما (سي تي تي )و (سايتي) بمراقبة الاشغال . وحسب خبراء من المكتب الفرنسي فان "سيتوروت " ستباشر العمل بداية السنة القادمة 2008 ومن المننتظر ان يتم تشغيل 400 مهندس وتقني في المشروع . وتعتبر الشركة واحدة من بين كبريات الشركات المختصة في الدراسات المتعلقة بمشاريع الطرق السريعة في العالم وفازت بكبرى المشاريع بفرنسا وبولونيا ورومانيا للاشارة فان الوكالة الوطنية للطرق السريعة ستعلن عن مناقصة دولية ثانية تخص اختيار المؤسسة التي تقوم بمتابعة ومراقبة اشغال انجاز الجزء الشرقي من مشروع الطريق السريع شرق غرب الذي تقوم بانجاز اشغاله الشركة اليابانية " كوجال " .

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟