الرئيسية من صفحات النهار الجديد محلي

طوابير طويلة أمام مكاتب البريد

نشر يوم 2009/01/26 1397 0 النهار /أ / حجاب طوابير طويلة أمام مكاتب البريد
تشهد أغلب مكاتب بريد الجزائر عبر عدد من الدوائر الكبرى بالمسيلة، وبخاصة كبيرة في عاصمة الولاية ، طوابير طويلة من المواطنين أمام مكاتبها ، وذلك منذ
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

 الفترة الصباحية وإلى غاية غلق أبوابها، والتي يقصدها هؤلاء من أجل سحب رواتبهم و أموالهم، لكنهم يصطدمون في كل مرة بتوقف الحواسيب بسبب الأعطاب التي تصيب الشبكة الداخلية، الأمر الذي أدى إلى تسجيل حالات إستنكار لدى المواطنين، الذين أكد لنا عدد من الذين وجدناهم بالقباضة الرئيسية لبريد الجزائر والمقابلة لقصر العدالة، على أن الحواسيب والشبكة الداخلية أصبحت تتوقف إلا عندما يحاولون تسلم رواتبهم خصوصا عند نهاية كل شهر، الأمر الذي أدى بهم إلى التضحية بساعات العمل للوقوف أمام مكاتب البريد والإنتظار لسحب أموالهم، مما يسبب في بعض الأحيان شجارات، نفس الشيء بالنسبة لآلات السحب الإلكترونية والتي تتعرض في أغلب الأحيان إلى التوقف فجأة، إما لإنقطاع الشبكة أو فراغ خزينتها من الأموال، خاصة عند نهاية كل أسبوع، وقد طلب هؤلاء من مسؤولي القطاع، بضرورة التدخل في أقرب وقت لوضع حد لتلك التعطلات التي باتت تسبب لهم التذمر.

.... وإنقطاعات متكررة لشبكة الأنترنيت تسبب التذمر

نفس الشيء، بالنسبة لشبكة الأنترنيت التي ليست هي بأحسن حال من مكاتب البريد، حيث باتت تلك الشبكة العنكبوتية وبجميع صياغاتها "فوري ، إيزي"، تمثل هاجس كبير لدى المشتركين فيها، بسبب التعطلات التي تحدث في كل ساعة وتدوم لأيام طويلة، مثلما حدث نهاية الأسبوع الفارط بمدينة المسيلة ، أين إستغرق تعطلها أكثر من ثلاثة أيام ، كما أن عدد من مقاهي الأنترنيت كانت ضحية لتلك التعطلات والتي سببت لهم خسائر كبيرة ومنهم من أغلق محله مؤقت، في الوقت الذي أرجع عدد من عمال الصيانة الأسباب التي تقف وراء تلك التعطلات، إلى مشاكل تقنية في الشبكة وقعت خارج الولاية حالت دون عودتها، كما أن الفرق المختصة تعمل على حل المشكلة في أقرب وقت ، وهي التعطلات التي أدت بالمشتركين إلى الطلب من مسؤولي إتصالات الجزائر بوضع حد لها، و إلا تعلق إشتراكاتهم. 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟