الرئيسية قضايا الارهاب

قاصر تم تزويجه من طرف إخوته الإرهابيين لضمان بقائه في الجبل

نشر يوم 2009/03/30 1263 0 النهار /خديجة ب قاصر تم تزويجه من طرف إخوته الإرهابيين لضمان بقائه في الجبل
أودعت
    لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

السيدة''م.س'' تبلغ من العمر 22 سنة، شكوى لدى مصالح الأمن ضد زوجها الإرهابي''ز.ع''، الذي ينشط حاليا ضمن جماعات إرهابية تطالبه بالنفقة على أولادها.

تلقت مصالح الأمن شكوى من سيدة تدعى''م.س''، الساكنة بمنطقة البليدة، وهي أم لطفلين ضد زوجها الإرهابي''ز.ع''الساكن بالعاصمة وهو مقيم بالجبل منذ ست  سنوات تقريبا. وتضيف السيدة''م.س''، أنها تنتمي إلى عائلة كان ينشط أحد أفرادها  بالجماعات الإرهابية وبالضبط الأخ الأكبر الذي أجبرها بالزواج من الإرهابي،  وهي في سن 17، حيث تقول أنها عانت من الضغط النفسي والجسدي، كونها كانت صغيرة ولا تحسن التصرف.

 حيث أن هذا الزوج الإرهابي هو الأخ الأصغر لثلاثة إرهابين، وهم من أجبروه على هذا الزواج،  من أجل إبقائه ضمن النشاط المسلح.

كما أكدت السيدة أنه في بداية هذا الزواج، كان يعاملها جيدا ولكن بعد مضي أقل من شهرين، تغيرت معاملته، حيث بدا يضربها ويعاملها بقساوسة، وهو بدوره كان يتلقى الأوامر من أشقائه. وقد استفادت هذه السيدة من قانون المصالحة الوطنية، وعادت إلى منزل العائلة رفقة طفليها  بعد وفاة شقيقها في كمين نصبته له القوات الأمنية.

وذكرت السيدة في الشكوى التي قدمتها لمصالح الأمن؛ أنها تتعرض لمضايقات من قبل أصحاب الحي الذي تسكن فيه، حيث منعت حتى من دخول حمام الحي الذي تسكن فيه، بطلب من نساء الحي بسبب انضمامها إلى الجماعات المسلحة سابقا، وهذا ما أثر عليها أيضا في إيجاد عمل، حتى ولو خادمة في البيوت لكسب قوت أولادها، خصوصا أن عائلة الزوج معظمهم في الجبل.      

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات 0

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

تطبيق النهار
التصويت
كيف ترى تكلفة الحج؟