أبـو الغـيـط يـؤكـدأن الأهلـي فـي أمـــــــان بالـجــــزائـر

أبـو الغـيـط يـؤكـدأن الأهلـي فـي أمـــــــان بالـجــــزائـر

أكدت مصادر إعلامية مصرية أمس

، أن أحمد أبو الغيط وزير الخارجية المصري أجرى اتصالاً هاتفياً بوزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي يهدف من خلاله إلى الاتفاق على ضرورة أن تجري المباريات بين أندية ومنتخبي البلدين فى أفضل الظروف لتجاوز المرحلة السابقة بكل تداعياتها وعدم تكرار أي سيناريو مشابه لما حدث في القاهرة في الرابع عشر نوفمبر من العام الماضي، وكان توقيت الاتصال بين الخارجية الجزائرية ونظيرتها المصرية في توقيت مميز وهذا قبيل أيام قليلة من إجراء اللقاء المنتظر بين شبيبة القبائل والأهلي المصري والتي ستلعب مساء الأحد المقبل بملعب أول نوفمبر بتيزي وزو في إطار مواجهات الجولة الثالثة من دوري أبطال افريقيا، وقد نقلت صحيفة اليوم السابع المصرية تصريح حسام زكي المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية الذي قال في هذا الشأن ”إن هذا الاتصال الهاتفي أظهر وجود نية من الجانبين المصري والجزائري في تسهيل عمل المنتخبات الرياضية المصرية التي تزور الجزائر لآداء المنافسات الرياضية وكذلك الحال بالنسبة إلى الفرق الرياضية الجزائرية التي تحضر لمصر”، لافتاً إلى أن هذا كله يندرج تحت إطار العمل على تجاوز تداعيات المرحلة السابقة، فى إشارة للأحداث التى تبعت مباراة منتخبي مصر والجزائر الفاصلة فى التصفيات المؤهلة لكأس العالم التى أقيمت فى مدينة أم درمان السودانية، والتي فاز بها رفقاء عنتر يحيى واستطاعوا اقتطاع تأشيرة التأهل الى المونديال عل حساب الفراعنة، وفيما يخص وجود إجراءات وأوامر من وزير الخارجية لسفير مصر في الجزائر لبحث الضمانات الأمنية التى سيوفرها الجانب الجزائري لبعثة النادي الأهلي، قال زكي إن الجانب المصري يضع ثقته الكاملة فى الجانب الجزائري وقدراته، واضطلاعه بواجباته على النحو الكامل، مؤكداً على رغبة البلدين فى استخدام مثل هذه المباريات لطي صفحة الماضي وبداية عهد جديد بين الأشقاء يكون عنوانه التآخي والتآزر.  

الأهلي المصري يحل اليوم بالجزائر تحت حراسة أمنية مشددة

سيحل نادي الأهلي المصري اليوم بالجزائر من أجل التباري مع شبيبة القبائل في إطار الجولة الثالثة من دوري أبطال إفريقيا، ومن المنتظر أن يتنقل وفد الأهلي بتعداد مكتمل بعد أن خاض ثمانية من لاعبيه مباراة ودية مع منتخب بلدهم أمام المنتخب الكونغولي أمس، وقد جهزت إدارة الشبيبة استقبالا مميزا للمصريين في رد لها عن الاستقبال الحافل للمصريين لوفد الشبيبة خلال زيارتها القاهرة منذ أسابيع عندما واجهت نادي الاسماعيلي في إطار الجولة الأولى من دوري أبطال إفريقيا وفازت عليه بهدف دون مقابل، كما تسعى إدارة الرئيس حناشي إلى تجسيد المصالحة الحادثة بين البلدين عقب المشاكل الكثيرة التي حدثت بينهما بسبب مباراة التأهل إلى مونديال جنوب إفريقيا، كما سيحظى الوفد المصري بحراسة أمنية مشددة سواء في المطار أو في فندق عمراوة مكان إقامتهم وهذا من أجل السهر على سلامتهم وتفادي أي انزلاقات.

”مواجهة القبائل ليست حاسمة ولا أخشى التسمم في تيزي وزو” !

أكد المدير الفني للأهلي المصري، حسام البدري، قبل تنقل الفريق الى الجزائر صبيحة اليوم، أنه قرر اصطحاب 20 لاعباً من الفريق لمواجهة »الشبيبة« ليس من بينهم محمد فضل بعد تجدد إصابته بالإضافة إلى أن موقف شهاب الدين أحمد مازال معلقاً ومن المحتمل عدم سفره مع بعثة الفريق بعد إصابته في العضلة الضامة، على أن يكون محمد شوقي هو البديل المناسب خاصة بعد اطمئنان المدير الفني على اللاعب من خلال المباراة الودية التي خاضها الفريق – أمس الأول – أمام جاسكو والتي انتهت بفوز الأحمر بخمسة أهداف مقابل لا شيء، حيث أحرز شوقي ثلاثة أهداف وظهر بمستوى جيد في أولى المباريات التي شارك فيها منذ انضمامه إلى القلعة الحمراء. وعودة للمواجهة المرتقبة أمام الشبيبة في »تيزي وزو«، أكد حسام البدري أن الجولة الثالثة صعبة ولكنها ليست حاسمة، لاسيما أن هناك ثلاث مباريات بـ 9 نقاط في الفترة المقبلة موضحاً أن مواجهة الفرق الجزائرية على ملعبها بالطبع تكون في غاية الصعوبة لكننا نستطيع تداركها. وأوضح البدري أن الجزائريين يعدون احتفالا خاصاً لبعثة الأهلي عند الوصول في ظل العلاقات الجيدة بين البلدين في الوقت الحالي، مشيراً إلى أن بعثة الفريق لن تصطحب معها أي »طباخين« وسيكون الطعام من هناك خلال فترة وجودنا، قائلا ”لن نخشى التسمم في تيزي أوزو”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة