أبو ريدة: روراوة يعرض “مباراة مصالحة” بين الجزائر ومصر

أبو ريدة: روراوة يعرض “مباراة مصالحة” بين الجزائر ومصر

قال رئيس الاتحاد المصري هاني أبو ريدة في تصريحات أن رئيس الفاف محمد روراوة قد عرض إجراء مقابلة ودية بين الجزائر ومصر لإنهاء الأزمة

وتأتي تصريحات أبو ريدة هذه بعد ثلاثة أيام فقط من زيارة الرئيس المصري حسني مبارك للجزائر لـ”تقديم واجب العزاء” في وفاة شقيق الرئيس الجزائري، الدكتور مصطفى بوتفليقة.

وقال ابو ريدة في تصريحات لموقع “المصري اليوم” اليوم الأربعاء من جوهانسبورغ إنه “قد اقترب من حل أزمة مصر والجزائر”، وأن “هناك إمكانية إنهاء الأزمة بشكل رسمي”.

وأضاف “أن روراوة عرض عليه فكرة إقامة مباراة ودية بين المنتخبين خلال الفترة المقبلة، للتأكيد على عدم وجود أزمات بين اللاعبين أو أي شخص فى الدولتين”.

إلا  أن محمد روراوة لم يؤكد ولم ينف هذه التصريحات المنسوبة لأبوريدة.

ويتواجد كل من أبوريدة وروراوة بجنوب إفريقيا حيث تقام منافسات كأس العالم، بحُكم عضويتهما في اللجنة التنفيذية للاتحادية الدولية لكرة القدم.

وتتحدث أوساط إعلامية عن “علاقة صداقة قوية” بين رئيسي إتحاد الكرة بالبلدين. وخلف هاني أبوريدة على رأس الاتحاد المصري الرئيس السابق سمير زاهر المتهم من كلا البلدين بإشعال فتيل الأزمة بين مصر والجزائر، على خلفية ضرب حافلة المنتخب الجزائر شهر نوفمبر الماضي بالقاهرة.

وتدخّل القضاء المصري لعزل زاهر من منصبه، وعُيّن ابو ريدة مؤقتا على رأسه.

 

القبائل والإسماعيلي

وعن لقاء الإسماعيلي وشبيبة القبائل فى بطولة أفريقيا المقبلة قال ابو ريدة في ذات التصريحات ان المباراة ستكون بمثابة بداية حقيقية للتأكيد على حُسن العلاقة بين المسؤولين الرياضيين فى البلدين.

وأبدى استعداده لمصاحبة بعثتي الإسماعيلي والأهلي إلى الجزائر للتأكيد على ذلك، حسب ما جاء في الموقع دائما.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة