أحد مدبري تفجيرات 11 ديسمبر استعمل سيارة بلدية بلوزداد

أفادت مصادر مؤكدة أن أحد مدبري اعتداء 11 ديسمبر ضد المجلس الدستوري ببن عكنون ومبنى هيئة الأمم المتحدة بحيدرة

كان يستغل في مهماته الإرهابية سيارة من نوع بارتنير تابعة لبلدية بلوزداد. والسبب أن السيارة التي كان يستغلها والده وهو شخص محترم في حزب جبهة التحرير الوطني بصفته منتخب سابق وقد تسبب ذلك في حرج كبير للوالد الذي كان له الفضل في علاج الكبير من أبناء الحي وكسب ودهم ومحبتهم بفضل أخلاقه الحميدة لكن تشاء الأقدار أن يكون الابن على خلاف ذلك.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة