أحكام تصل إلى المؤبد ضد منخرطين ضمن جماعة ارهابية

أحكام تصل إلى المؤبد ضد منخرطين ضمن جماعة ارهابية

أصدرت محكمة الجنايات بمجلس قضاء الجزائر اليوم الاثنين أحكاما تصل إلى المؤبد ضد ثمانية متهمين متابعين بجناية الانخراط في جماعة ارهابية تنشط بالوطن و الاختطاف .

وقد قضت المحكمة بستة أحكام غيابية بالمؤبد ضد المتهمين الفارين رقيق عبد الرحمان و توجي عمار و عزوزي صالح و جمعة عمار و بلاوي محمد و حسبلاوي خالد.

فيما قضت حضوريا ب 7 سنوات سجنا نافذا ضد المتهم بوشبري رياض و 3 سنوات حبسا نافذا في حق المتهم شاعو خالد.

وتعود وقائع القضية –حسب قرار الاحالة– إلى سنوات 2005 إلى 2008 على مستوى مدينة دلس و ضواحيها (بومرداس) أين كانت تنشط الجماعة الارهابية  التابعة للجماعة السلفية للدعوة و القتال التي كان ينتمي إليها المتهمون المذكورون أعلاه و التي ارتكبت عدة أعمال اجرامية في ذات المنطقة.

و حسب ذات المصدر فقد اعترف المتهمان الموقوفان أثناء التحقيق القضائي أن جماعتهم كانت وراء عدة عمليات ارهابية و من بينها تفجير مقر الشرطة القضائية بدلس في شهر نوفمبر2007 و كذا تفجير قارب تابع للقوات البحرية.

كما اعترف المتهم بوشبري رياض ان جماعته كانت ضالعة في اختطاف شخص يملك حانة بمنطقة تقزرت خلال شهر ديسمبر 2005 و أنهم تحصلوا على فدية قدرها 750 مليون سنتيم من أهله مقابل تسليمه لهم مؤكدا أن جماعته قامت كذلك باختطاف طبيبة بيطرية لطلب الفدية.

و حسب قرار الاحالة دائما قامت هذه الجماعة باغتيال حارس سجن أثناء تواجده بالحانة التي وقع فيها الاختطاف بتقزرت أين كان المختطفون يرتدون الزي الرسمي للشرطة و للجيش حتى لايتم اكتشاف أمرهم.

و إلى جانب ذلك اعترف المتهان أثناء الجلسة أنهما كانا عنصرا دعم و اسناد لعناصر الجماعة الارهابية فقد نقلا إليهم الأسلحة و الدخيرة الحربية و المؤونة و الألبسة و كذا شرائح الهاتف النقال و أضافا أن جماعتهما عمدت إلى تنصيب حواجز مزيفة لسرقة شاحنات محملة بالمواد الغذائية و نقلها للارهابيين.

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة