أربعيني يذبح طليقته في الشارع بباتنة!

أربعيني يذبح طليقته في الشارع بباتنة!

اعترض طريقها خلال توجهها إلى مقر عملها

أقدم، صبيحة أمس، شخص يبلغ من العمر 40 سنة، على وضع حد لحياة طليقته البالغة من العمر 42 سنة، ذبحا من الوريد إلى الوريد وتركها تسبح في بركة دمائها.

وحسب مصادر محلية مطلعة، فإن هذه الجريمة التي هزت الرأي العام المحلي، وقعت على مقربة من مقر مجلس قضاء باتنة الكثيف بالحركة وغير بعيد عن مقر جامعة الحاج لخضر، لتضيف المصادر أن الضحية كانت قبيل وقوع الجريمة متجهة إلى مقر عملها، قبل أن يعترض سبيلها طليقها.

وأوضحت مصادر «النهار» أن الجاني وهو طليق الضحية منذ نحو 6 أشهر، قام باستلال خنجر وشرع بواسطته في ذبح طليقته، قبل أن يتركها تصارع الموت وتسبح وسط دمائها.

وقد جرى في وقت لاحق نقل جثة الضحية من قبل أعوان الحماية المدنية على جناح السرعة إلى المستشفى الجامعي، أين لفظت أنفاسها الأخيرة.

وفي انتظار تقرير الطبيب الشرعي ومحاضر الشرطة العلمية وما ستسفر عنه التحريات الأمنية المباشرة، تشير مصادر «النهار» إلى أن  الجاني تم توقيفه وهو الآن قيد التحقيق من طرف مصالح الأمن لمعرفة الأسباب الخفية للواقعة الأليمة.


التعليقات (1)

  • larbi

    لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.
    ربنا لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة