أربــع مـلايـيـن جـــزائـري بـالــمـهـجــر أغــلـبـهـم مـــن الـنــســـــاء

أربــع مـلايـيـن جـــزائـري بـالــمـهـجــر أغــلـبـهـم مـــن الـنــســـــاء

كشف، جمال ولد عباس، وزير التضامن والجالية الوطنية بالخارج،

 عن إحصاء 4 ملايين جزائري مقيم بالمهجر، في وقت تتحدث التقارير الرسمية عن وجود مليون و700 ألف مسجل بالقنصليات والسفارات الجزائرية بالخارج، موضحا أن أكثر من نصف عدد الجزائريين المتواجدين بمختلف دول العالم، سواء تعلق الأمر بأوروبا أو دول المشرق والمغرب العربيين هم من النساء. وعلى هذا الأساس قال الوزير، إن الحكومة قررت إنشاء منتدى جزائري للنساء والعائلات الجزائرية عبر العالم، يكون مقره  في الجزائر.وأوضح الوزير أمس، في تصريح للصحافة على هامش إشرافه على افتتاح يوم دراسي لعرض حصيلة الأعمال المنجزة لفائدة الجالية الجزائرية خلال الفترة الممتدة بين سنة 1999 و2009، أنه قد تم تنصيب لجنة تحضيرية للجمعية التأسيسية لهذا الفوروم، حيث سينعقد الإجتماع الأول له لتوعية النساء والرجال الراغبين في الإنخراط فيه يوم غد الجمعة. بالمقابل، أفاد ولد عباس أن الدراسة التي قامت بها الوزارة لدى قيامها بالتنسيق مع وزارة الخارجية بإحصاء عدد الجزائريين في دول المهجر، أكدت أن أغلب الإطارات العاملة بهذه الدول الجزائرية الأصل هم خريجو الجامعات الجزائرية، لافتا إلى أن هؤلاء عبروا عن رغبتهم الجامحة في العمل لصالح الجزائر،  مؤكدين جزائريتهم وحبهم لوطنهم.وبخصوص المجلس الإستشاري للجالية الوطنية في الخارج، قال الوزير المكلف بالجالية الوطنية بالمهجر، إن الإنتخابات ستتم في الشهر المقبل، مؤكدا أن التحضير لهذه الإنتخابات بلغ مراحله الأخيرة، لافتا إلى أن الرئيس سيُعين خمسة من ضمن 95 عضوا، في حين سيتم انتخاب البقية، وفي هذا الصدد قال ولد عباس أنه تم تخصيص 28 مقعدا للجالية الجزائرية في فرنسا، 11 مقعدا للمتواجدين بدول أوروبا عدا فرنسا، 4 للمغرب العربي، 3 للشرق الأوسط و3 مقاعد للجزائريين بدول أمريكا، في حين تم تخصيص مقعدين للجالية الجزائرية في آسيا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة