أساتذة يفضّلون المركز الثقافي الفرنسي

أساتذة يفضّلون المركز الثقافي الفرنسي

يفضّل العديد من الأساتذة المختصين في اللغة الفرنسية، والذين يعملون في القطاع العمومي، التدريس في المركز الثقافي الفرنسي على التدريس في أماكن عملهم في المتوسطات والثانويات، نظرا إلى الأجور المرتفعة التي يتقاضونها، والتي تقدّر بألف دينار للساعة الواحدة، بمعدل 6 ساعات في الأسبوع، وقد استغل العديد من الأساتذة فترة الإضراب، ”باش يعمرو الشكارة”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة