أساتذة يقدمون «ليكور» لتلاميذ «الباك» بالفيديو!

أساتذة يقدمون «ليكور» لتلاميذ «الباك» بالفيديو!

من خلال أرضية إلكترونية تمكن التلميذ من التواصل مع الأستاذ والاستفسار حول الدروس التي لم يفهمها في القسم   

 بإمكان التلاميذ الحصول على رقم سري خاص بمؤسستهم بداية من الغد لدخول الأرضية الإلكترونية

وزارة التربية كلفت المئات من الأساتذة المتخصصين لتسيير منتديات تعليمية  

 الأرضية تحتوي على 16 ألف فيديو تعليمي ومكالمات مرئية

سخرت وزارة التربية الوطينة، المئات من الأساتذة ضمن أرضية إلكترونية مخصصة لمساعدة التلاميذ المقبلين على شهادة البكالوريا وتحضيرهم للامتحان.

المقرر إجراؤه شهر جوان القادم، واشترطت الوزارة على التلاميذ ضرورة الحصول على الرقم السري.

الموجود على مستوى كل ثانوية، حيث يستطيعون الحصول عليه بداية من الغد.

استحدثت وزارة التربية الوطنية بالتنسيق مع الديوان الوطني للتعليم عن بعد، موقعا جديدا موجها للتلاميذ المقبلين على شهادة البكالوريا.

يتم من خلاله توجيه دروس الدعم، إضافة إلى حلول أسئلة البكالوريا السنوات الماضية، كما استحدثت أرضية تم فيها تسخير أساتذة يجيبون على كل الأسئلة.

وحسب المعلومات المتوفرة لدى «النهار»، فبإمكان التلاميذ المقبلين على اجتياز شهادة البكالوريا.

بداية من الغد، الحصول على رقم سري يتم من خلاله الولوج إلى الأرضية الإلكترونية.

وتحتوي الأرضية على أساتذة مرافقين من مختلف الشُعب ومختلف المواد سيكونون على استعداد للإجابة على كل الأسئلة الخاصة بالتلاميذ.

من خلال المنتديات والمكالمات المرئية، كما يستطيع التلاميذ تلقي الدروس التي وجدوا فيها صعوبات.

إضافة إلى إمكانية حل التمارين بطريقة جماعية عن طريق هذه الأرضية.

ويشترط على التلاميذ إدخال رقمهم السري المتواجد على مستوى كل الثانويات للدخول إلى هذه الأرضية.

حيث بمجرد إدخال الرقم يتم التعرف على اسم ولقب التلميذ والشعبة التي يدرس فيها والولاية المتواجد بها وكذا اسم الثانوية.

ومن المهام المكلف بها هؤلاء الأساتذة إيجاد نقاط القوة والضعف للتلاميذ الذين يطرحون الأسئلة ومحاولة متابعتهم عن طريق نفس المنتديات.

ومن المنتظر أن يتم تعميم هذه العملية على التلاميذ المقبلين على شهادتي نهاية التعليم الابتدائي «سانكيام».

والتعليم المتوسط «بيام» في الأشهر القليلة القادمة.

وتأتي هذه العملية من قبل وزارة التربية الوطنية لتحضير التلاميذ نفسيا لهذا الامتحان وتعتبر الأولى من نوعها في الجزائر.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة