أستاذة تعرض كليتها للبيع بـ‮002 ‬مليون سنتيم‮ ‬في‮ ‬عنابة

أستاذة تعرض كليتها للبيع بـ‮002 ‬مليون سنتيم‮ ‬في‮ ‬عنابة

في سابقة خطيرة تعد الأولى من نوعها في تاريخ الولاية،

أعلنت أستاذة بالطور الإبتدائي تدعى ”م،و”، وتبلغ من العمر 46 عاما، عن بيع إحدى كليتيها بمبلغ قدّرته الأستاذة القاطنة بحي حجر الديس ببلدية سيدي عمار بـ 200 مليون سنتيم. الأستاذة وفي تصريحها لـ”النهار”، قالت إن إقدامها على بيع كليتها، كان على خلفية حاجتها الماسة للمبلغ المذكور، والذي عملت العديد من السنوات على جمعه، لكن بدون أن يتأتى لها ذلك بسبب ظروفها الإجتماعية القاهرة. وعن سبب إصرارها وإلحاحها على جمع المبلغ  المذكور، أكّدت المعنية أن هذا المبلغ سيكون بمثابة الحل النهائي لمشكلتها المتمثلة في أموال تدين بها لإحدى صديقاتها، التي أعارتها قبل سنوات جواهر باهظة الثمن لحضور حفل زفاف عائلي، غير أن المجوهرات سرقت من بيت الأستاذة يوما عقب حفل الزواج، ووقعت الأستاذة منذ ذلك الحين في ورطة لا مخرج لها سوى توفير ثمن المجوهرات لصاحبته والمقدر بـ 200 مليون سنتيم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة