أسعد ربراب: هذه التسهيلات التي قدمتها لي فرنسا

أسعد ربراب: هذه التسهيلات التي قدمتها لي فرنسا

كشف رجل الأعمال الجزائري أسعد ربراب أن فرنسا منحته  إمتيازات بـ 5 سنوات وهناك مفاوضات لتكون 10 سنوات.

كما قال ان هناك امكانية انشاء منطقة  صناعية حرة  خاصة بسيفيتال فقط في فرنسا.

وقال ربراب في لقاء خاص مع النهار ان  فرنسا ساعدت من الجانب الاجتماعي بدفع اجور موظفي سيفيتال بـ 30 بالمائة وعدة شركات.

وأكد ام فرنسا منحت “سيفيتال” القطعة الارضية بـ 1 اورو رمزي وبملكية نهائية للشركة.

وقال ربراب انه نقل مشروعه من الجزائر الى فرنسا بعد الصعوبات التي وجدها في الجزائر.

وكذا المشكلة الامنية مقارنة بالتسهيلات من الحكومة الفرنسية.

وكشف ربراب انه مجمع “سيفيتال” قرر انشاء 6 مراكز انتاج في شارل فيل مزير الفرنسية.

وأوضح ربراب انه وجد  صعوبات عند اقتناءه العتاد حيث تم حجزها على مستوى الجمارك منذ جويلية الماضي.

وقال ان المشروع  ليس المشروع الوحيد لسفيتال الذي تم توقيفه في الجزائر .

وكشف ان المشروع يمكنه توظيف 1000 عامل فقط في مشروع لتكرير السكر.

ويمكن خلق 100 الف منصب شغل في قطاع الفلاحة، حيث ان الجزائر تملك 3.5 مليون هكتار غير مستغلة يريد وزارة الفلاحة استغلالها.


التعليقات (2)

  • عبدو

    ربي يوفقك …في الجزائر ما يخدمو و ميخلوش اللي يخدم

  • عز الدين

    برافو عليك يا لفحل، اتذكر ان الشركة الوحيدة التي توظف بلا معرفة في الجزائر هي CEVITAL. و انها أيضا هي الوحيدة التي ترد علي الرسائل الي تبعث لها. الف شكر.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة