أسواق لبيع المواشي بداية من 2020 تسيّرها مؤسسات عمومية

أسواق لبيع المواشي بداية من 2020 تسيّرها مؤسسات عمومية

تكون مفتوحة أمام المواطن على مدار السنة.. رئيس مدير عام شركة «ألفيار» لـ “النـّـــــهـار” :

الأسعار ستكون في متناول «الزوالي» ولن تتعدى 4.5 مليون سنتيم

مشاريع شاحنات متنقلة لبيع اللحوم لفائدة شباب «أونساج» تكلف 700 مليون

تشرع الحكومة اعتبارا من العام الداخل في فتح أسواق عمومية لبيع رؤوس الأغنام والأبقار بأسعار جد تنافسية تشرف عليها ثلاث مؤسسات عمومية.

من بينها الشركة الجزائرية للحوم الحمراء والديوان الوطني لتغذية الأنعام.

وقال الرئيس المدير العام للشركة الجزائرية للحوم الحمراء، عدلان بيدوحان، أمس، في لقاء جمعه بـ«النهار»، إن

المشروع سالف الذكر قيد التحضير وسيكون عمليا، بداية من 2020، وبناء على تعليمات الرئيس المدير العام

للمجمع جهيد زفزاف، فقد تقرر إطلاق مشروع فتح نقاط بيع عبر مختلف ولايات الوطن لبيع رؤوس الماشية، بداية من العام القادم على مدار السنة، وهذا بعد القيام بعمليات تسمين للخرفان عبر مزارع نموذجية وعددها

خمسة عشر تابعة للمؤسسة قبل الشروع في بيعها مباشرة للمواطن من دون أية مضاربة وبأسعار لا تتعدى خمسة

وأربعون ألف دينار، أي أربعة ملايين وخمسمئة ألف سنتيم، حيث ينطلق المشروع بتسخير أربعين ألف رأس غنم،

في انتظار رفع العدد إلى أزيد من مئة ألف رأس بصفة تدريجية.

إلى ذلك، أكد الرئيس المدير العام للشركة، بأن مشروع وضع شاحنات متنقلة لبيع اللحوم الحمراء لفائدة الشباب

الراغب في الاستثمار عن طريق الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب «أونساج» يسير في الطريق الجيد، وأن

دراسة التكلفة قد تم الانتهاء منها، حيث سيكلف مبالغ مالية تتراوح مابين ستمئة وسبعمئة مليون سنتيم، وهو

مشروع ذو مردودية عالية، وسيشمل خاصة التجمعات السكنية الجديدة التي أنجزتها السلطات.

ودعا بيدوحان السلطات إلى ضرورة تعميم العمل بمقاييس HACCP في مجال الصحة وتسويق اللحوم وادراجها

في دفاتر الشروط من أجل حماية صحة المستهلك بالدرجة الأولى.

وتتوفر الشركة الجزائرية للحوم الحمراء حاليا على ثلاثة مذابح كبرى في ثلاث ولايات على غرار حاسي بحبح

بولاية الجلفة ومذبح عين مليلة ومذبح بوقطب بولاية البيض، بطاقة استيعاب ألف ومئتي رأس يوميا للمذبح الواحد.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=726225

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة