أشغال تهيئة وتثمين للنصب التذكاري للأمير عبد القادر بعين تموشنت

أشغال تهيئة وتثمين للنصب التذكاري للأمير عبد القادر بعين تموشنت

يعرف النصب

التذكاري المقام بولاية عين تموشنت تخليدا للأمير عبد القادر والكائن بالبلدية التي تحمل اسم مؤسس الدولة الجزائرية أشغالا فنية لتثمين هذا الموقع التاريخي الذي شهد توقيع معاهدة تافنة.

وصلت هذه الأشغال التي تقوم بها الجمعية الثقافية و الايكولوجية “جمال بلادي ” لبلدة المالح الى 75 بالمائة من استكمال التهيئة.

وتتمثل هذه العملية التي خصص لها غلاف مالي يقدر ب 710ر6 مليون دج في المعالجة بالحجارة المصقولة المرتفعات الواقعة من كل جهة للطريق الوطني 35 المؤدي نحو تلمسان. كما سيتم انجاز فوق هذه الحجارة النخيل و نمادج فنية أخرى مستوحاة من طبيعة المنطقة.

كما سيتم -حسب الفنان الذي يتكفل بالعميلة السيد سيدي يخلف بوزيان- انجاز أيضا بورتري كبير(5×4متر)على مرتفعات النصب التذكاري بالحجارة والرخام الأسود والأبيض ومن جهة أخرى ستقوم الجمعية المبادرة بهذه التهيئة بانجاز تمثال للأمير عبد القادر ممتطيا جواده وذلك بمحاذاة النصب.

وسترفق هذه العملية – التي تدخل أيضا في التحسين الحضري لبلدية الأمير عبد القادر- والتي كانت محل اطلاع من قبل السلطات المحلية للولاية بغلاف مالي ب3ر6 مليون دج تتضمن أيضا انجاز أرصفة و مقاعد عمومية و تجهيزات حضرية أخرى.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة