أضاحي العيد لمن إستطاع إليها سبيلا

أضاحي العيد لمن إستطاع إليها سبيلا

إشتكى المتجولون في السوق والمشترون لأضاحي العيد من الغلاء الفاحش للكباش التي وصل البعض منها إلى سعر 11 مليون سنتيم.

وأضاف، البائعون في سوق لبيع المواشي، ببودواو ولاية بومرداس، اليوم الجمعة، أن أكل المواشي من الشعير والتبن، إرتفع.

مقارنة بالسنة الماضية، ناهيك عن الأدوية غالية الثمن التي يقدمها لهم البيطري لمعالجة المواشي.

من جهتهم إعتبر الموالون البائعون لأضاحي العيد، أن الأسعار هذا الموسم لم ترتفع، كما يروج له البعض، بل سعر العلف هو الذي ارتفع.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة