أطراف تسعى لإقناع الرئيس السابق علي حوحو لخلافة مكيحل

أطراف تسعى لإقناع الرئيس السابق علي حوحو لخلافة مكيحل

أبدى العديد

من أنصار إتحاد بسكرة غضبهم الكبير من حالة الجمود التي يعرفها النادي في المدة الأخيرة نتيجة دخول إدارة الرئيس مكيحل في عطلة غير معلنة منذ أسابيع، فبالرغم من نهاية البطولة إلا أن جميع المؤشرات لا تدل على وجود نوايا جدية لتحضير الفريق  للموسم القادم، علما أن أغلبية الفرق بدأت اتصالاتها مع اللاعبين الجدد،  يحدث هذا رغم التحركات المحتشمة لرئيس الفرع سيدهم، وقد شكلت  هذه الوضعية حديث الكثير من الأنصار الذين أصبحوا يطالبون بتنحية الرئيس الحالي مكيحل بالنظر للإخفاقات التي عرفها النادي في مختلف فروعه، وفي نفس السياق  تسعى أطراف عديدة لإقناع الرئيس السابق على حوحو بضرورة العودة لتولي مقاليد رئاسة النادي باعتباره صاحب خبرة كبيرة في تسيير، حيث تولى حوحو مسؤولية الإتحاد في الفترة الممتدة بين (1995 و2006) استطاع خلالها أبناء الزيبان من تحقيق نتائج باهرة في مختلف الفروع، على غرار الصعود إلى القسم الممتاز في كرة القدم، كرة اليد، وكرة السلة وهو ما يعتبره البساكرة بالإنجاز الكبير الذي يحسب لهذا الرئيس، من جهة أخرى علمت “النهار” أن إدارة الرئيس مكيحل قد انتهت من تحضير تقريرها المالي والأدبي الذي سيعرض على الجمعية العامة العادية خلال هذا الشهر للمصادقة عليه.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة