أكثر من مليون و164 ألف طالب من بينهم 981 134 طالب جديد في الذخول الجامعي 2009-2010

أكثر من مليون و164 ألف طالب من بينهم 981 134 طالب جديد في الذخول الجامعي 2009-2010

ينتظر يوم الأحد

القادم التحاق  137 164 1  طالب وطالبة في كل الاطوار بمختلف المؤسسات الجامعية عبر التراب الوطني بمناسبة الدخول الجامعي 2009-2010  من بينهم 981 134 من الحاملين الجدد للبكالوريا تقدر نسبة الإناث منهم ب 7ر57 بالمائة. و سيؤطر هؤلاء الطلبة حوالي 35 ألف أستاذ من بينهم 7000 أستاذ من المصف العالي و بمعدل نسبة تأطير تبلغ أستاذ واحد لكل 30 طالبا. وتبلغ قدرات الاستقبال البيداغوجية و الخدمات الجامعية  لقطاع التعليم العالي و البحث العلمي 1200000  مقعد بيداغوجي و حوالي 510000 سرير للإيواء. وتندرج السنة الجامعية هذه في إطار مواصلة الاصلاحات من خلال ما اتخذه قطاع التعليم العالي و البحث العلمي من إجراءات جديدة تهدف الى تحسين نوعية التكوين الجامعي . وتتجسد هذه الاجراءات في فتح أقسام تحضيرية للمدارس الوطنية في العلوم و التكنولوجيا و في العلوم الاقتصادية و التجارية و التسيير و كذا أقسام تحضيرية مدمجة في الاعلام الآلي و الهندسة المعمارية و انشاء مدارس عليا جديدة مختصة في التكنولوجيا و الصحافة و العلوم السياسية و الادارة. كما يتميز هذا الدخول بفتح فروع للتسجيل على المستوى الوطني لاسيما في المواد العلمية و التكنولوجية اضافة الى تحسين نوعية التأطير من خلال مواصلة تنفيذ مخطط تكوين المكونين وكذا وضع اجراء لتقييم و ضمان النوعية انطلاقا من هذه السنة الجامعية. وسيشهد الدخول الجامعي الجديد أيضا في اطار تطوير الشبكة الجامعية فتح مركز جامعي و 4 مدارس وطنية عليا و 56 اقامة جامعية. وفي سياق تعميق عملية الإصلاح دائما باشر القطاع في تنفيذ اجراءات نوعية ذات الصلة بالتسجيلات الأولية و توجيه الطلبة الجدد عبر الانترنيت والذي شهد — حسب القائمين عليه — “تحسنا معتبرا” خصوصا من خلال ادخال ميثاق الطالب الجديد و عنوان الكتروني شخصي لتسهيل هذه العملية. و تتميز السنة الجامعية 2010/2009  من جهة اخرى بتوسيع نظام ليسانس-ماستير- دكتوراه من خلال فتح شهادات جديدة خاصة باليسانس و الماستير و الدكتوراه التي تأتي لاستكمال الهيكل الجديد للتعليم و بالتالي فتح اقسام تحضيرية و مدارس وطنية عليا جديدة وفروع للتسجيل على المستوى الوطني. و في مجال التكوين في الدكتوراه و تكوين المكونين  تقرر فتح 7184 منصب تكوين في الماجيستير و 2240 منصب في  الدرجة الثالثة / ليسانس ماستير دكتوراه و 2450 منصب للتخصص الطبي كما سيبلغ عدد المدارس الخاصة بالدكتوراه 83 مدرسة ليغطي بذلك مجموع  الاختصاصات. من جهة أخرى و تطبيقا لقرار رئيس الجمهورية الذي سيدخل حيز التنفيذ ابتداء من هذا الدخول فان المنح الموجهة لطلبة مراحل التدرج سيتم رفعها بنسبة 50 بالمئة وفي نفس الوقت سيتم تأسيس لأول مرة منحة شهرية قيمتها 12000 دج لطلبة الدكتوراه. ولان القطاع يستعد لاستقبال مليوني طالب في إطار مشروع البرنامج الخماسي للتنمية 2014/2010  فقد تقرر دعم قدرات الاستقبال البيداغوجي  في هياكل المرافقة و الدعم التي تشمل على كل المرافق اضافة الى وضع شبكة قطاعية و نظام إعلامي خاص بالتعليم العالي و البحث العلمي. كما سيتم توسيع الندوات والتعليم عن بعد والتي أصبحت عملية على مستوى الجامعات ابتداء من الدخول الجامعي 2010/2009 الى المدارس التحضيرية و المدارس الوطنية على أن يتم دعم هذا النمط التعليمي الجديد من خلال تأسيس قناة الجامعة للمعرفة التي سيتم إطلاقها خلال السداسي الثاني لسنة 2010 . و من جهة أخرى  سيتم تعزيز نظام المكتبية الرقمية و الاعلام العلمي و التقني من خلال توسيع عملية ربط مكتبات المؤسسات. وترتكز هذه الجهود كلها ضمن “تمكين الجامعة الجزائرية من رفع التحديات التي يمليها بروز مجتمع المعلومات و اقتصاد المعرفة”

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة