أكدن أنهن طباخات ماهرات كما أنهن ماهرات في الغناء:الشربة، الطاجين الحلو، والطبخ على الجمر…شهية الفنانات في رمضان

أكدن أنهن طباخات ماهرات كما أنهن ماهرات في الغناء:الشربة، الطاجين الحلو، والطبخ على الجمر…شهية الفنانات في رمضان

رمضان مبروك على الجميع وكل عام والفنان والفن الجزائري بخير، مع بداية شهر الصيام المبارك، اتصلنا بعدة فنانات لمعرفة قدراتهم في المطبخ وميولاتهم إذا كانت تقليدية أم عصرية. الكل هنأ الأمة الإسلامية بهذه المناسبة السعيدة ونقربكم أكثر لفنانيكم في هذه الجلسة الرمضانية.

حسيبة عمروش.. أحب “شربة فريك” ومختصة في البوراك

تقول المطربة “حسيبة عمروش” إنها تحب الطبخ كثيرا وتتفنن فيه وتجيد تحضير الأطباق التقليدية وتهتم خاصة بالشربة و”شربة فريك” التي تقول حسيبة إنها تحضرها على طريقة الجدات. المطربة حسيبة رغم أنه ربما ليس واضحا، فنانة كبيرة في المطبخ ومن اختصاصها البوراك باختلاف أنواعه وأذواقه. أما فيما يخص الطبق الثاني وبما يعرف بـ “الجواز”، الفنانة رغم أنها لا تأكل كثيرا في هذا الشهر الكريم إلا أنها تحضره وفي اليوم الأول “الكباب” هو طبقها المفضل.

المطربة نعيمة دزيرية.. الشربة والسلايط أهم شيء في رمضان

تقول شيخة الحوزي، المطربة الكبيرة نعيمة دزيرية، إنها تحب هذا الشهر كثيرا وتنتظره بفارغ الصبر وتحضر له باهتمام كبير. نعيمة تجيد الطبخ مثلما تجيد الغناء، تحضر كل شيء بنفسها وتتفنن في الأطباق التي تتعاون فيها مع والدتها الطيبة جدا وشقيقتها، لأن نعيمة تحب “اللمة” في رمضان ولا تفوت أي فرصة لقضائها وسط العائلة. الشربة تهتم بها نعيمة شخصيا حيث تكثر من التوابل وحشيش مقطفة، ويجب أن تكون من “المقطفة” المصنوعة بالبيت مثل زمان وتجهز في قدر مصنوع من الفخار وعلى النافخ وفي “الخيامة القديمة”، كما قالت نعيمة أي “المطبخ”. السلايط مهمة جدا في رمضان بالنسبة لشيخة الحوزي المطربة نعيمة وتقول إنها لازم “تمسح قلبها” بالسلايط خاصة السلطة الخضراء.

المطربة لطيفة بن عكوش الأكل في” الخيامة” أحسن من الصالون

مطربة الأعراس، لطيفة بن عكوش، تقول إن الأكل في رمضان يكون في المطبخ، وكما يقال عند ناس العاصمة “الخيامة”. أتفنن كثيرا في المطبخ في رمضان وأوقف كل نشاطي لأهتم بتحضير الأكل لأنه مهم جدا بالنسبة للعائلة، كما أنني أحرص على لم شمل كل أفراد العائلة في هذا الشهر الكريم لأننا في الأيام العادية لا نلتقي حول طاولة واحدة إلا مرة في السنة. الأواني كلها تقليدية التي نستعملها في هذا الشهر الكريم وطبعا الشربة تحضر على النافخ وفي قدر من الطين وإلا “مابقاتش شربة”.

المطربة “فلة عبابسة” رمضان للعائلة والأكل

تقول مطربة الملوك والأمراء إنها تحب كثيرا شهر رمضان المعظم لأنها تقضيه كله وسط أفراد عائلتها خاصة عند نعيمة، “الشاطرة” جدا في المطبخ، والتي تولي أهمية كبرى لهذا المجال. المطربة فلة تحب كل ما هو تقليدي في هذا الشهر وحتى وإن كانت ضيفة عند الأهل أو الأصدقاء يجب أن تحضر الشربة بالفريك بنفسها، أواظب على صلاتي كثيرا في هذا الشهر والحلويات غير مهمة بالنسبة إلي لأنني يجب علي الحفاظ على وزني وخاصة أن بعد رمضان إن شاء الله لدي عدة جولات في الخليج العربي.

الشابة “يمينة” رمضان قسنطينة غير رمضان العاصمة

تقول صاحبة عينيك يا عينيك، المطربة يمينة، إن رمضان في قسنطينة يختلف كثيرا على رمضان في الجزائر العاصمة، هناك الأطباق كثيرة جدا ومتنوعة وتقليدية خاصة، نحن في قسنطينة نفطر على اللبن والتمر والكسرة أو خبز الدار، كما يسمى هنا لازم تكون حاضرة في مائدة رمضان. الجاري مهم جدا أن يكون محضر بطريقة جيدة وصحيحة ويجب أن يكون موجود مدة ثلاثين يوم في شهر رمضان على مائدة رمضان. الأطباق الثانية يجب أن تكون موجودة ونحن في قسنطينة نستعمل كثيرا اللوز في أطباقنا وخاصة الطاجين لحلو المهم جدا عندنا.

الشابة خيرة.. رمضان للحريرة والمائدة لازم تكون مزينة جيدا

الشابة خيرة المعروفة جدا بشطارتها في البيت وخاصة في المطبخ تجيد كثيرا تحضير الحريرة ومختصة كذلك في البيتزا بمختلف أنواعها، لأن أولادها كلهم يحبونها ويطلبون منها دائما أن تكون البيتزا حاضرة في المائدة. الشابة خيرة في رمضان تقضي معظم وقتها في المطبخ لأنها كما تقول “يجب أن تكون المائدة مزينة بطرقة جيدة” وخاصة زوجها بابا لا يأكل ألا من يد زوجته خاصة في رمضان. وهران في رمضان ثري جدا في نشاطاته الليلية لكن خيرة تقول إنها من كثرة التعب تفضل قضاء السهرة في البيت.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة