أكرموني واحموني مع أولادي من الموت جوعا

أكرموني واحموني مع أولادي من الموت جوعا

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أما بعد..

لم أجد الكلمات التي تعبّر عن الوضع الذي أعيشه برفقة زوجي وأولادي، ومع ذلك، سأحاول أن أرسم لكم صورة لمأساتي وفقري الشديد.

أنا سيّدة من العاصمة، أبلغ من العمر 43 سنة، أم لـ 4 أطفال صغار، لا مصدر رزق لدينا ولا معيل لنا إلا رحمة الله، أعيش وإياهم في غرفة صغيرة تنعدم فيها أدنى شروط الحياة الكريمة، زوجي مريض يحتاج العلاج والمتابعة وأفواه مفتوحة وبطون خاوية تعيش على أمل تحصيل لقمة سدّ الرمق، زد على ذلك المشاكل التي تحيط بي، فأنا محصورة في الزاوية والمجتمع لا يرحم، فأينما ذهبت لا أحظى بالقبول، فالدنيا مظاهر وأنا امرأة فقيرة لم أجد ما أسدْ به جوعي، فما بالكم بجسدي الذي لا يعرف إلا اللباس الرّث القديم.

إخواني القرّاء، عائلتي أمانة عندكم، أقول أمانة لأنكم أهل لذلك، وأنا على أتم اليقين بأنني لن أخيب، ومن بينكم أصحاب القلوب الطيّبة أحباب الله، يكفيني أنني حظيت باستقبال حار من طرف المشرفين على هذا المنبر، وأشكر السيدة التي تلقت انشغالي، وأسأل الله أن يحفظ بيتها وأولادها، لقد وعدتني بتبليغ رسالتي إلى السيدة «نور» والتي عجّلت بنشرها، فأنا في أمس الحاجة لكي يقرأ الناس استغاثتي.

 ساعدوني إخواني القرّاء، أحتاج كل شيء.. ملبس ومأكل ومال ويمكنني العمل في البيوت، لأنني لا أتقن إلا الطهي والتنظيف باعتباري لم أحصّل من العلم إلا القليل، فمن يهمه أمري رقم هاتفي وكل بيانتي بحوزة الجريدة، فافعلوا ذلك وأجركم عند الله.. وأساله للجميع التوفيق والسداد ودمتم ذخرا لكل محتاج.


التعليقات (4)

  • Ali fekir

    أكرموني واحموني مع أولادي من الموت جوعا
    لا إلله إلا الله
    أريد مساعدة هاته العائلة. صدقة على والداي رحمهما الله

  • عمر

    كيف يمكن المساعدة

  • kheidri reda

    الرجاء إعطاء رقم هاتف العائلة المعنية لتمكين المساعدة.

  • احمد

    السلام عليكم ورحمة الله اريد الاتصال بالاخت صاحبة المقال أبنائي امانة عندك0033651576580

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة