ألان جيراس لـ”النهار”: “كيف أتلقى عرضا من الجزائر في ظل تواجد مدرب بحجم سعدان..؟”

ألان جيراس لـ”النهار”: “كيف أتلقى عرضا من الجزائر في ظل تواجد مدرب بحجم سعدان..؟”

فند المدرب الفرنسي لمنتخب الغابون

، ألان جيراس، في اتصال هاتفي مع “النهار”، أن يكون قد تلقى اتصالا من الاتحادية الجزائرية لكرة القدم  “الفاف” ليكون ضمن الطاقم الفني للمنتخب الوطني الجزائري، بعد الإشاعات التي تناولت بقوة إمكانية تدعيمه للعارضة الفنية للمنتخب الوطني الجزائري رفقة المدرب الوطني رابح سعدان، حيث أكد ألان جيراس في اتصال هاتفي مع “النهار”، عدم صحة هذه الأخبار التي راجت عن تلقيه لاتصال رسمي من قبل الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، حيث قال في هذا الشأن وبصفة حازمة “لقد تلقيت اتصالات عديدة من الجزائر من وسائل الإعلام بدرجة خاصة تسألني على هذا الجانب غير أنني أؤكد لكم بصفة رسمية أني لم أتلق أي عرض إلى حد الآن“. 

وقد أبدى ألان جيراس استغرابه الشديد من هذه الشائعات حيث ظن منذ الوهلة الأولى في حديثه أن الاتحادية الجزائرية لكرة القدم قد أقالت المدرب الوطني رابح سعدان من العارضة الفنية للمنتخب الوطني وذلك في قوله “هل أُقيل مدربكم رابح سعدان..؟”، غير أننا أشرنا إليه أن نفس الشائعات في الجزائر هذه الأيام تتحدث عن تدعيم العارضة الفنية بمدرب آخر يعمل إلى جانب سعدان في المونديال، وهو ما جعله أكثر استغرابا من خلال قوله “مدربكم الوطني مدرب جيد وحقق نتائج طيبة مع الجزائر سواء من خلال تمكنه من إعادة الجزائر مجددا إلى واجهة الأحداث العالمية والعودة إلى المونديال في جنوب إفريقيا وكذا النتائج المحققة في نهائيات كأس أمم إفريقيا، أين أبان المنتخب الوطني الجزائري عن مستوى طيب في بعض اللقاءات أبرزها أمام المنتخب الايفواري”، وعمّا إذا كان سيقبل بعد المونديال تولي العارضة الفنية للمنتخب الوطني الجزائري خاصة وأن المدرب الوطني رابح سعدان قد قرر عدم مواصلة العمل كمدرب بعد المونديال والانتقال إلى منصب المدير الفني، رفض ألان جيراس الخوض في هذا الموضوع لكونه  كما قال- سابق لأوانه غير أنه لمّح إلى إمكانية قبوله للعرض في حال ترسيمه نهائيا من خلال تأكيده أن الكرة الجزائرية تملك سمعة جيدة على الصعيد الإفريقي ومنتخب جيد  كما أضاف- سيكون له شأن مع مرور السنوات، رافضا  محدثنا- التطرق إلى مشوار “الخضر” وإبداء رأيه بالتفصيل بحجة أنه منشغل وليس له وقت للتطرق بإسهاب إلى هذا الموضوع، إلى جانب رفضه التدخل في صلاحيات الجهاز الفني الوطني الذي له الحق لوحده في تقييم مشوار المنتخب، غير أنه بدا سعيدا لعودة الجزائر إلى الواجهة مجددا، كما قال. هذا وتجدر الإشارة في الأخير إلى أن تداول اسم ألان جيراس بقوة في الوسط يأتي بعد الأخبار الآتية من الغابون والتي تحدثت عن رفض الاتحادية الغابونية تمديد عقدها مع هذا الأخير على رأس العارضة الفنية للمنتخب الغابوني على الرغم من رفضه تفنيد أو تأكيد ذلك من خلال اكتفائه بالتأكيد على أنه مازال لم يحسم في قراره بعد على رأس العارضة الفنية للمنتخب الغابوني.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة