ألفا‮ ‬محتج‮ ‬يثور أمام مقر وكالة عدل ويطالبون بمقابلة المدير العام

ألفا‮  ‬محتج‮ ‬يثور أمام مقر وكالة عدل ويطالبون بمقابلة المدير العام

ثار أول أمس، أزيد من 2000 مواطن ممن همشت ملفاتهم المودعة لدى وكالة عدل منذ 2001، وهذا عن طريق تصعيد لغة الاحتجاج أمام مقر وكالة عدل إزاء سياسة التلاعب والتملص من المسؤولية من قبل كل من الوكالة والوزارة الوصية كونها لم تلتزم بالوعد الذي منحتهم لهم في العديد من المرات خلال احتجاجهم وهذايقولونمن خلال تصريحات هذه الأخيرة للسلطات المعنية وعلى رأسها الوزارة بأن موقع الرويبة غير موجه لهم، وهو الأمر الذي لم يهضموه كونهم كانوا يعلقون عليه آمالا كبيرة في الاستفادة منه لأنهم أقدموا على إيداع ملفاتهم منذ أزيد من 10 سنوات.احتج صبيحة أول أمس، أزيد من ألفين مواطن قاموا بإيداع ملفاتهم منذ سنة 2001 للحصول على سكن ضمن برنامج عدلكنابعلى  التهميش الحاصل في ملفاتهم التي أودعوها بالوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره منذ 10 سنوات دون أن تجد أجوبة تشفي الغليان الذي تعيشه تلك العائلات التي يقدر عددها بأكثر من ٤ آلاف عائلة قامت بإيداع ملفاتها للحصول على سكن تابع للوكالة ضمن البرنامج الإضافي لها لحصة 2001، حيث ما زاد من امتعاضهم أكثر هي استفادة المواطنين الذين أودعوا ملفاتهم في سنة 2002 و2004، في حين ملفاتهم تم وضعها في الأدراج دون أن ترى النور على الرغم من اعتصاماتهم المتكررة وهذا منذ 2007.كما قال ممثلون عن المحتجين من خلال تقرب كل من نبيل بلحداد وكريم بن منصور من مقرالنهارأمس، أن معاناتهم وتذمرهم ناتج عن تسبير كارثي لبرنامج وكالة عدل، والذي يهدفون من خلاله إلى محاولة إقصائهم على الرغم من أنهم مستوفون لكل الشروط لقبول ملفاتهم، حيث أكدوا لنا أنهم اعتصموا أول أمس أمام مقر المديرية العامة الواقعة بسعيد حمدين ببئر مراد رايس بدون أي تخريب للمقر والمنشآت المتواجدة، غير أنهم كانوا يرفضون أي استقبال من قبل مصالح الوكالة وأنهم طالبوا بالاجتماع بالمدير العام نفسه كونه المسؤول الأول قانونا ومدنيا على تسيير وكالته وهذا ما حدثيقولونولأول مرة، حيث أكد لهم هذا الأخير بأن الموقعين المتواجدين بكل من الرغاية والرويبة موجهان لهم وسيتم خلال الثلاثي الأول من السنة الجارية استدعاؤهم من قبل الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط من أجل دفع المستحقات الأولية، وفي ظل غياب أي بيان رسمي يقولون بأن احتجاجهم سيبقى متواصلا بالطرق السلمية والقانونية على مختلف المستويات حتى يسترجعون حقهم المسلوب منذ 2001.                   


التعليقات (5)

  • اديووسسس دزاير ..راح تصرانا كي العراق …. …

  • yasou

    hade el blad rahi trouh llwad ana tanik rani hata dossier fi 2002 we makayen walou lazem ydirou hale lhada elazma

  • عبد العزيز من باش جراح

    كل ما نسمعه نصدقه حتي صرنا لا نصدق أحدا من كثرت ما يكذبون يقولون مارس و سننتظر هل كذبتهم الأخيرة ستكون صادقة بالرغم من أن إسمها كذبة.

  • wassim

    المدير راه يربح فلوقت ما كاين لا الرغاية لا مرسيليا انه حطيت الدوسي في 2001 كل ما روح يبعتوني لعين النعجة انصيب 2 مراض عقليا ايقولولي كي المدير …….. راهم ايجيبو بيكم الوقت ما كاين لا رغاية لا والو

  • assia

    En toute franchise,wallah HOGRA,depuis dix longues années qu'on attend pour entendre que des promesses.
    C'est malheureux d'etre toujours à la merci de certains qui possèdent ce que ne leurs appartiennent pas,et ils veulent qu'on aie confiance en eux.
    Enfin je dirai “HASSBIA ALLAH WA NI3MA EL WAKIL”

أخبار الجزائر

حديث الشبكة