أمريكا تلجأ إلى استخدام ''جوارب ماصة'' لاحتواء البقعة النفطية في خليج المكسيك

أمريكا تلجأ إلى استخدام ''جوارب ماصة'' لاحتواء البقعة النفطية في خليج المكسيك

نشرت شركة ''بريتش بتروليوم'' وحرس السواحل الأمريكية ''

جوارب ماصة عائمة” في 12 موقعا مختلفا على بعد 400 كلم في عرض البحر، وهذا على طول 274 كلم، بعدما فشل الغطاء ”العملاق” الذي تم وضعه في خليج المكسيك في احتواء التسرب النفطي، الذي تسبب في بقعة سوداء كبيرة، أصابت جزءًا من شواطئ لويزيانا جنوب الولايات المتحدة. كما استعمل هؤلاء أنبوبا بوزن 100 طن  مباشرة فوق منطقة التسرب التي توجد تحت سطح البحر بنحو خمسة آلاف قدم، والذي يتوقع أن يجمّع ما نسبته 85 من المائة من النفط المتسرب، وضخه نحو ناقلة نفطية اليوم، بالرغم من تأكيدات بعض الجهات، عن استحالة احتواء الوضع كاملا، بسبب الظلام وضغط المياه العالي أمام سرعة تدفق النفط التي بلغت 800 ألف لتر يوميا. وفي هذا الباب، أشار رئيس العمليات في شركة النفط العملاقة ”بريتيش بتروليوم” ”دوغ سوتلس” خلال مؤتمر صحفي، أن صعوبات عدة واجهت فريقهم التقني خلال وضع الغطاء، أين تشكلت بلورات عديدة من الهيدروجين نتيجة تأثيرات الغازات وارتفاع درجات الحرارة، الأمر الذي جعلهم ينزعونه، كما أشار المتحدث إلى أساليب أخرى لاحتواء الوضع. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة