إعــــلانات

أمريكا شريكة في جرائم الإبادة الجماعية بغزة

أمريكا شريكة في جرائم الإبادة الجماعية بغزة

أكد القيادي في حركة حماس أسامة حمدان، إن الإدارة الأمريكية ورئيسها بايدن ووزير خارجيته بلينكن شركاء في الدم الفلسطيني والمجازر وجرائم التطهير العرقي والإبادة الجماعية في غزة، مشيرا إلى أن السلوك الأميركي حيال القضية الفلسطينية يشكل عامل استفزاز وتفجير في المنطقة.

وأضاف القيادي في حركة حماس خلال ندوة صحفية، “أنهم سيدفعون ثمن جرائمهم من مستقبلهم السياسي، ولا بدَّ من ملاحقتهم في المحاكم الدولية كمجرمي حرب.”

ووجّه  أسامة حمدان “التحيَّة للأحرار من الشعب الأمريكي الذين يرفعون صوتهم عالياً برفض العدوان، مثمنا حمدان موقف الأمريكيين العرب في عدد من الولايات المتأرجحة وقرارهم بحجب أصواتهم عن بايدن، وتدفيعه ثمن دعم العدوان على شعبنا.”

كما دعا “كل حرّ في الولايات المتحدة، يرفض جرائم الاحتلال الصهيوني لحجب أصواتهم عن بايدن، ومرشحي حزبه في كلّ الولايات، وكلّ مرشح يؤيّد المجازر الصهيونية بحقّ الشعب الفلسطيني.”

وكان حمدان قد جدد خلال هذه الدوة التأكيد على الموقف الرافض لمخططات الاحتلال الرامية إلى تهجير الشعب الفلسطيني من قطاع غزة، داعيا أسامة إلى تصعيد كل أشكال المقاومة ضد الاحتلال .

رابط دائم : https://nhar.tv/YWE5F
اقرأ أيضا
إعــــلانات
إعــــلانات