أمن بودواو يفكّ لغز مقتل شيخ مجهول الهويّة ورمي جثّته في الأحراش

أمن بودواو يفكّ لغز مقتل شيخ مجهول الهويّة ورمي جثّته في الأحراش

أمن بودواو يفكّ لغز مقتل شيخ ومسبوق قام بالسّطو على راتبه ثم قتله بعد مقاومة كبيرةو الضحية ينحدر من منطقة الشرق وكان في زيارة إلى منزل ابنته

أحالت غرفة الاتّهام لدى مجلس قضاء بومرداس، أوّل أمس، شابا في عقده الثاني ينحدر من مدينة بودواو على محكمة الجنايات، بتهمة ارتكابه جريمة قتل بشعة في حقّ شيخ تجاوز 75 من العمر.

 بعد أن اعترضه واعتدى عليه لا لشيء سوى لاختلاس راتبه البسيط الذي سحبه من مركز البريد، قبل أن يلوذ الجاني بالفرار ويختفي عن الأنظار، إلى غاية توصّل مصالح الأمن إليه بعد تحرّيات مكثّفة.

القضية حسب مصدر تحدّث إلى «النهار»، تحرّكت إثر فتح مصالح أمن بودواو تحقيقا من أجل فكّ خيوط الجريمة، حيث استمرّت التحرّيات لـ3 أسابيع كاملة، بسبب عدم حيازة الضحية على وثائق تبيّن هويّته.

 في حين أنّ مصالح الأمن لم تتلقَ أيّ بلاغ عن اختفاء المعني، سوى بعد مرور 10 أيام من الواقعة، لكون الضحية ينحدر من ولاية بالشرق الجزائري، وقد جاء لمنطقة بودواو في زيارة لابنته المتزوّجة.

وعقب التوصّل لمعرفة هويّة الجاني، تبيّن أنّه من ذوي السوابق العدلية في عدّة قضايا خاصّة في مجال الاعتداءات والمتاجرة بالمخدرات، حيث اعترف هذا الأخير بجريمة القتل التي نسبت إليه.

 خاصة بعد شهادة أحد المواطنين الذي بلّغ عن وجود جثّة الضحية، حيث أكّد أنّه لمح المتّهم يحوم بالمنطقة في التاريخ المصادف لارتكاب الجريمة.

وجاء في اعترافات القاتل، أنّه قام بتنفيذ جريمته بعدما أبدى الضحية مقاومة، وأكّد أنّ نيّته كانت سرقة راتبه لا أكثر، موضّحا أنّه ترصّد له منذ خروجه من مركز البريد في وسط مدينة بودواو، ولمّا وصل الضحية لمكان معزول حيث يتواجد منزل صهره تهجّم عليه وهدّده بواسطة سكين كان يخفيه تحت ملابسه.

 لكن الضحية حاول مقاومته ودخل معه في اشتباكات، انتهت بالاعتداء عليه وإردائه قتيلا. ومن أجل إخفاء معالم الجريمة، قام الجاني بسحب الجثّة على حافّة الطريق وألقاه في الأحراش، بعد تجريده من مبلغ مالي قدره مليون سنتيم ودفتر شيكات، إلى جانب وثائقه الشّخصية.

 ومباشرة بعد ذلك، تم تحويل المتّهم على وكيل الجمهورية الذي أصدر أمرا بإيداعه رهن الحبس المؤقّت عن تهمة القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصّد، بواسطة سلاح أبيض والسرقة.


التعليقات (1)

  • BB

    La pendaison et pas moins

أخبار الجزائر

حديث الشبكة