أمن ميلة يطيح بمقاول مزور ويسترجع أزيد من 200 مليون سنتم

أمن ميلة يطيح بمقاول مزور ويسترجع أزيد من 200 مليون سنتم

أوقفت مصالح أمن ميلة، نهاية الأسبوع، شخصا مشتبه في إرتكابه جرائم التزوير وإستعمال المزور في وثائق إدارية وتحصيل أموال عمومية.

ذلك عن طريق النصب والإحتيال، حيث كشفت ذات المصالح عن إسترجاعها للمبالغ المحصلة والتي قدرت بأزيد من 200 مليون سنتيم.

وتعود تفاصيل القضية، حول نشاط مشبوه لشخص يعمل في مجال مقاولات البناء تربطه إتفاقيات مع مديرية التشغيل بميلة.

حيث إستفاد من 30 منصب شغل في إطار عقود العمل المدعمة و9 مناصب أخرى بتكفل تام من المديرية الوصية .

على أن يقوم بتسديد مستحقات التأمين للعمال على مستوى الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي للعمال الأجراء.

غير أن المشتبه فيه، قدم وثائق مزورة تتعلق بمستحقات حساب الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي للعمال غير الأجراء.

وكذا تصاريح تسديد إشتراكات تأمين العمال على حساب الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي للعمال الأجراء بميلة.

قام بإمضاء كشوف الحضور اليومي، وتحرير كشوف رواتب صورية للعمال، بعد قيامه بالنصب على ضحاياه وإيهامهم بالحصول على منصب شغل.

وذلك بإحدى ورشاته، مستغلا ملفاتهم التي تحصل عليها لإبرام اتفاقيات مع مديرية التشغيل، من أجل توظيفهم دون علمهم ودون تقاضيهم لأي راتب.

 مامكنه من تحصيل مساهمات الدولة المقدرة بأزيد من 2 مليون و300 ألف د.ج بطريقة غير مشروعة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة