أمن ولاية الجزائر: توقيف 11 مشتبه فيه وحجز كميات من المؤثرات العقلية

أمن ولاية الجزائر: توقيف 11 مشتبه فيه وحجز كميات من المؤثرات العقلية

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر في قضايا متفرقة من توقيف 11 شخصا مشتبه فيهم في قضايا إجرامية.

ويتعلق الأمر بجرائم تتعلق بالسرقة الشتم والنصب والإحتيال في وثائق رسمية وكذا الترويج للمؤثرات العقلية.

وحسب بيان لذات المصالح، فإن القضية الأولى عالجتها مصالح ولاية الجزائر تتمثل في قضية تكوين جمعية أشرار.

وكانت الشبكة بصدد الإعداد لإرتكاب جنح خيانة الأمانة والنصب والتزوير واستعمال المزور في وثائق رسمية إدارية ومصرفية.

وحسب البيان، فقد تم توقيف شخصين فيما بقي المشتبه فيه الثالث في حالة فرار.

وقد انطلقت وقائع القضية بعد أن طلب مسير وكالة كراء سيارات من عناصر الشرطة، بتوقيف سيارة بأحد الشوارع بالأبيار تعد ملكا له.

وبعد توقيفها وتحويل صاحبها إلى مقر الأمن للتحقيق تبين أن صاحب السيارة قد اشتراها بصفة قانونية.

وقام عناصر الشرطة بتحريات واسعة بينت أن أخ الضحية قد قام بكراء السيارة الى زبون مقابل مبلغ مالي ولفترة معينة.

هذا الأخير قام ببيعها عبر أحد المواقع الإلكترونية، منتحلا صفة الغير في ذلك وهو ما بينته مختلف المعطيات العلمية والتقنية.

كما تبين أن القضية تورط فيها شخصان آخران أحدهما يتواجد بأحد مؤسسات إعادة التربية والتأهيل والثاني في حالة فرار.

أما القضية الثانية عالجتها مصالح الشرطة القضائية لأمن المقاطعة الإدارية لحسين داي، وضعت حد لنشاط غير شرعي لشخص مشتبه فيه.

وكان الشخص يحوز مؤثرات عقلية لغرض الترويج وتخزين وبيع المشروبات الكحولية دون رخصة،مع التعدي على الأصول.

وبعد عملية ترصده تم توقيفه وضبط داخل صندوق سيارته كمية معتبرة من المشروبات الكحولية.

ليتم تفتيش منزله وضبط 03 قارورات من النبيذ، و 206 كبسولة من المؤثرات العقلية، وقارورة من السائل المخدّر.

واستنادا لذات المصدر فقد تمكنت مصالح أمن المقاطعة الإدارية للشراقة في قضية ثالثة معالجة قضيتين متصلتين.

ويتعلق الأمر بتكوين جمعية أشرار مختصة في بيع وترويج المؤثرات العقلية، أفضت إلى توقيف أربعة مشتبه فيهم.

كما تم حجز 200 قرص مؤثر عقلي ومبلغ مالي يقدر بـ51.3200 دينار من عائدات الترويج للمؤثرات العقلية.
وتخص القضية الأولى، تلقي فرقة الشرطة القضائية معلومات تفيد بقيام 03 أشخاص ببيع المؤثرات العقلية بحي عمارة بالشراقة.

ليتم مداهمة المشتبه فيهم وتوقيفهم، مع حجز 15 صفيحة من المؤثرات العقلية تحوي 150 قرصا، و513200 دج من عائدات الترويج.

بدورها فككت مصالح أمن ولاية الجزائر، جمعية أشرار مختصة في البيع والمتاجرة في المؤثرات العقلية بطريقة غير شرعية.

حيث تم توقيف 04 أشخاص مشتبه فيهم.

أما القضية الرابعة تتعلق بقيام 03 أشخاص بالترويج للمؤثرات العقلية بمدينة الشراقة، وتوقيف المشتبه فيهم داخل مركبة.

وبعد استكمال الإجراءات القانونية تم تقديمهم أمام الجهات القضائية المختصة إقليميا، أين أودعوا الحبس المؤقت.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=926321

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة