أم تضع حدا لحياتها باستعمال السلاح الناري في سطيف

أم تضع حدا لحياتها باستعمال السلاح الناري في سطيف

 أقدمت أم لستة أطفال، المدعوة (ع.ب) والبالغة من العمر 42 سنة، على وضع حدا لحياتها، مستعملة في ذلك سلاح ناري، متمثل في بندقية صيد تقليدية الصنع تعود لزوجها.

وحسب مصادر مطلعة ، الضحية تنحدر من رأس الواد، ومتزوجة ببلدية الرصفة جنوب ولاية سطيف.

وقد وجدها ابنها خليل صاحب 13 سنة عند عودته من الدكان على الساعة العاشرة والنصف غارقة في دمائها.

وعلى إثر الحادثة تنقلت فرقة الدرك الوطني بالرصفة رفقة الحماية المدنية لرفع ملابسات الجريمة.

أين اكتشف أن الضحية تعاني من اضطرابات نفسية، ليتّم نقل الجثة إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى عين ولمان.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=629907

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة