أم عزباء تخنق طفلتها بمنشفة وترميها في مزبلة

أم عزباء تخنق طفلتها بمنشفة وترميها في مزبلة

اهتزت مدينة زهانة بولاية معسكر بداية هذا الأسبوع، على خبر إلقاء عناصر الشرطة القضائية لأمن دائرة زهانة، القبض على امرأة قامت بخنق طفلتها بمنشفة لم تتجاوز لحظات بعد وضعها، بعد أن عُثر على جثة الطفلة مرمية بكيس بلاستيكي في مسكن مهجور. المشتبه فيها المدعوةد. مالبالغة من العمر حوالي 29 سنة، تقطن في مدينة زهانة الواقعة على بعد 62 كلم غرب عاصمة الولاية معسكر.

وزعم حسب بعض المصادر المطلعة، أن الفتاة حملت طفلا من جنس أنثى بطريقة غير شرعية، رفضت إبقاء الطفلة على قيد الحياة خوفا من الفضيحة، حيث تقيم بمسكن جدتها، حين تأكدت أنها حامل وكانت تخفي انتفاخ بطنها عن أهلها، إلى أن جاء اليوم الذي أنجبت فيه الضحية، حيث تشير المعطيات إلى أن المشتبه فيها وضعت طفلها في مرحاض مسكن جدتها ليلا، واستدعى الأمر خنقها لطفلتها بواسطة منشفة نتيجة بكاء وصراخ المولود الجديد، وبعدها وضعتها في كيس بلاستيكي ورمته بسلة المهملاتمزبلة المسكن، وفي صبيحة يوم الغد حملت الكيس وتوجهت به إلى مسكن مهجور في طور الإنجاز ورمته بداخله فوق حجارة البناء، إلى أن عثر عليه صاحب المسكن الذي سارع إلى إبلاغ مصالح الأمن لدى زيارته لمسكنه.

وأضافت المصادر ذاتها، أن مصالح الأمن تلقت بلاغا من قبل الشخص المذكور، مفاده أنه عثر على كيس بلاستيكي يحتوي على جثة طفل صبيحة الخميس الماضي، بمسكنه الذي هو في طور الإنجاز، حيث تدخلت مصالح الأمن وانتقلت إلى عين المكان وضبط الكيس ذو اللون الأزرق وبه الجثة، كما تم إرشادهم أين تم إخطار مصالح الحماية المدنية وحدة زهانة، التي نقلت الجثة إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى سيڤ. في حين، أمر على الفور ضابط مصلحة الشرطة القضائية لأمن الدائرة، بفتح تحقيق بأمر من وكيل الجمهورية لدى محكمة سيڤ المختصة إقليميا.

وعليه، باشرت عناصر المصلحة فتح تحقيق في ملابسات الحادث، حيث لم يمر يوم أو يومين فقط، وفكّت الأجهزة الأمنية خيوط القضية الشائكة، وألقي القبض على المشتبه بها. ولدى سماعها، لوحظ قطرات دم بلباسها، يعتقد أن له علاقة بقضيتهم، أين تم توسيع التحقيق معها إلى أن اعترفت مبدئيا أنها قامت بتلك الجريمة، حسب الرواية  سالفة الذكر.

وقد خضعت جثة الطفلة القتيلة للتشريح مطلع الأسبوع الجاري، من قبل الطبيب المختص، الذي أشار تقريره إلى أن الضحية توفيت على إثر نزيف دموي حاد في الرأس، وهي الأسباب التي سترتكز عليها التحقيقات. في سياق متصل بالقضية، فقد قدمت المشتبه بها، أمام النيابة العامة لدى محكمة سيڤ، وتم إحالة ملفها على قاضي التحقيق.


التعليقات (3)

  • نوسة

    ربي يهدي من خلق

  • nour khemis-miliana

    يا الله واحد مشتاقهم وو واحد يقتل ****هم متزوجة منذ 08 سنوات و لم أرزق بطفل لو أن المستش****ات يتستروا على الأمهات العازبات و يعاملهن المعاملة الحسنة لما جرى ماجرى و الذي سيجري نصيحتي إلى المكستش****ات بالستر و حسن المعاملة لهذه الفئة على الأقل لكسب ثقتهن لوضع موالدهن في هذه المؤسسات و هناك مئات العائلات في حاجة إلى هذه الأطفال و لست من مشجعي هذه الظاهرة لكنه شيء موجود و علينا تقبله

  • soso

    يا الله لكان غير مدتها للكاش مرءة ولا لكان غير حطتها في سبيطار ولا هده العملة في هدا الوقت باه الواحد يجيب درية راه يتعدب يليق يفوت ويليق ويليق المرض راه يتسبب انا نعرف وحدة راها في 13 وهدا وين ربي رزقها بطفل ان لله وان اليه راجعون الله يسترنى وكل الحق على هده البنت العزباء لكان ماعملتش علاقة شكان غادي يسرالها ودركى قاع زهانة والوليات الاخري راهم يحكو غير عليها الله يسترنى

أخبار الجزائر

حديث الشبكة