أم لثلاثة أبناء تحوّل منزلها إلى وكر دعارة في وسط بومرداس

أم لثلاثة أبناء تحوّل منزلها إلى وكر دعارة في وسط بومرداس

مصالح الأمن أوقفت رجلين أحدهما عسكري وامرأة

أصدر قاضي الجنح لدى محكمة الجنح الابتدائية لبومرداس، حكما يدين سيدة في عقدها الثالث، وهي ربة بيت وأم لـ 3 أطفال، بعقوبة 4 سنوات حبسا نافذا عن جرم إنشاء محل للدعارة و3 سنوات حبسا مماثلة لزبونة لديها في 33 من العمر، عن تهمة ممارسة الدعارة.

بينما أصدر حكما يدين رجلين أحدهما عسكري من ولاية ميلة، بعدما ضطبوا متلبسين في منزل الزوجية الخاص بالمتهمة الرئيسية الكائن بوسط مدينة بومرداس الذي استغلته لممارسة الدعارة.

القضية تعود وقائعها إلى، قبل أسبوع من الآن، عندما وردت معلومات لمصالح الأمن لبومرداس، مفادها وجود حركة مشبوهة لعناصر ينشطون بمجال الدعارة على مستوى حي يسرف بوسط مدينة بومرداس، وإثر الترصد لتحركات المشتبه فيهم، تمت مداهمة الشقة، حيث تم ضبط أحد المتهمين وهو عسكري كان بصدد الخروج من الشقة.

في حين تم ضبط كل من المتهمة الثانية وهي شابة في 33 من العمر، برفقة متهم آخر متلبسين بجرم ممارسة الفعل المخل بالحياء.

كما تم توقيف المتهمة الرئيسية صاحبة المنزل وهي أم لـ 3 أطفال، حيث تم تحويلها مباشرة على وكيل الجمهورية الذي أصدر أمرا بإيداعها الحبس المؤقت عن تهمة إنشاء محل للدعارة، في حين تمت متابعة باقي المتهمين بجرم ممارسة الدعارة.

المتهمون وخلال مثولهم للمحاكمة، حاولوا التملص من الجرم والادّعاء أنهم كانوا بصدد التعارف من أجل الزواج لا أكثر. من جهته ممثلة النيابة اعتبرت الوقائع خطيرة وطالبت بتسليط عقوبة 5 سنوات حبسا نافذا لجميع المتهمين.


التعليقات (2)

  • الناقد

    ? Où va l’Algérie

  • بوكوحرام

    الام العازبة تلد في المستشفى وتترك مولودها وتذهب في حال سبيلها لا حساب ولا عقاب اهكذا امرنا الله …المفروض ترجم حتى الموت … والله امر حكام الجزائر غريب يعاقبون الزناة ويتعاطفون مع الام العازبة وهي اكبر زانية واكبر مجرمة …

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة