أنصار‮ “‬الخضر‮” ‬سيجلسون في‮ ‬المنصة الشرفية

أنصار‮ “‬الخضر‮” ‬سيجلسون في‮ ‬المنصة الشرفية

بعدما تقدم روراوة بطلب

إلى اللجنة المنظمة بتوفير الحماية لمجموعة الأنصار التي قدمت مع المنتخب الوطني، أقدمت هذه الأخيرة على إجراءات استثنائية بالسماح لأنصار المنتخب بالجلوس في المنصة الشرفية للحفاظ على سلامتهم، سيما أن عددهم قليل جدا لا يتعدى العشرة أشخاص من عمال “نجمة” وبعض الفائزين “بالطمبولا” التي نظمتها نفس الشركة. 

البدلة البيضاء “مربوحة” وسيواصلون اللعب بها

سيدخل المنتخب الوطني عشية اليوم ببدلة بيضاء مثلما دخل أمام المنتخب المالي، سيما أنها بدلة تعود دائما بالفوز على المنتخب، خاصة أن في القاهرة انهزمنا ببدلة خضراء أما في السودان فتأهلنا إلى المونديال بالبيضاء والتي تعني في كل الأحوال السلام، لهذا فإن رفقاء بوڤرة سيدخلون بالبيضاء كي يحاولوا تحقيق الفوز هذه المرة أيضا ويتأهلوا إلى الدور الثاني.

إشهار كبير للقاء في التلفزيون الأنغولي

لا تتوقف القنوات الأنغولية عن الحديث عن هذه المواجهة ومطالبة الجماهير بحضورها بقوة، حيث اعتمدت على الإشهار المكثف كي يكون التشجيع قويا ويتمكن المنتخب الأنغولي من المرور إلى الدور الثاني، سيما أن الجميع متخوف من رد فعل المنتخب الجزائري في هذا اللقاء، وكل المارين في الشوارع الأنغولية ينتبهون أن حركة غير عادية تعيشها الجماهير، من خلال إظهار الرايات الأنغولية الوطنية والإشارة إلينا في كل مرة أنهم سيفوزون علينا بثنائية.

الحرارة انخفضت في اليومين الأخيرين

تحسنت درجة الحرارة في أنغولا في اليومين الأخيرين، حيث أضحت لا تفوق الثلاثين درجة مئوية، وبما أن اللقاء سيلعب ابتداء من الساعة الخامسة مساء، فإن درجة الحرارة ستكون في حدود الـ27 درجة مئوية، وهذا ما يجعل اللقاء ممتازا ولن تؤثر الحرارة الشديدة عليه، سيما أن “الخضر” لم يواجهوا هذا المشكل في ثاني لقاء أمام مالي عكس مواجهة مالاوي الأولى التي لعبت على الثالثة إلا ربع ظهرا.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة