أنصار إتحاد عنابة غاضبون ويطالبون بعودة الهدوء إلى الفريق

أنصار إتحاد عنابة غاضبون ويطالبون بعودة الهدوء إلى الفريق

يبدو أن نشر غسيل إتحاد عنابة يوم الجمعة الفارطة على أمواج الإذاعة الوطنية بعد الإتهامات التي تبادلها رئيس الفريق عيسى منادي مع مدربه عبد القادر عمراني

لما اتهم الأول الثاني بكونه طالب من اللاعبين عدم التنقل إلى وهران لخوض لقاء المولودية قبل أن ينفي عمراني ذلك ويذهب إلى حد التأكيد أن الرئيس منادي افتعل له مشاكل كثيرة حتى يرحل من الفريق بعد أن صدم بشعبيته وسط الأنصار وحبه الكبير لهم وهو ما أصبح يزعجه كثيرا فإن أنصار الفريق لم يرقهم كثيرا تحامل الرجلين على بعضهما  في حصة بثت على المباشر وتابعها كل الجمهور الرياضي خاصة وأنه كان يفترض حسبهم أن يتم نشر غسيل الفريق في عنابة كما تساءلوا عن الفائدة التي جعلت الرجلين يفتحان فيها النار على بعضهما البعض بعد أن استقالا من الفريق الذي هو بصدد التحضير للقاء هام سيجمعه الإثنين القادم أمام وفاق سطيف وفيه سيكون أشبال المدرب المؤقت للفريق رميت مطالبون بالفوز من أجل تدعيم حظوظهم في المشاركة في منافسة دولية الموسم القادم لكن كل الأمور السائدة في محيط الفريق من اتهامات بين أطراف عدة من شأنها أن تؤثر أكثر على زملاء بودار في تحضيرهم لهذا اللقاء وهو الأمر الذي جعل أنصار الفريق يطالبون جميع الأطراف المتنازعة بوضع مصلحة الفريق فوق كل اعتبار والمساعدة على إعادة الهدوء إلى الإتحاد بعد أسبوع مضطرب جدا قضاه جراء إقصاءه من كأس الجمهورية أسفر عن قرار الرئيس منادي ومكتبه المسير وكذا المدرب عمراني بالاستقالة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة