أنصار الرئيس بوتفليقة غاضبون من التلفزيون

أنصار الرئيس بوتفليقة غاضبون من التلفزيون

حالة من التذمر والغضب بدأت على وجوه المئات المناضلين لحزب جبهة التحرير الوطني وكذا أنصار رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة صباح يوم الخميس الماضي

أثناء دعوة التنسيقية الوطنية للجمعيات المساندة لبرنامج الرئيس في تجمع شعبي اشرف عليه الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان خوذري بقاعة سينما المغرب ، إذ بعد توجيه الدعوة إلى التلفزيون لتغطية الحدث والانتظار الطويل لحضور فرقة من المحطة الجهوية بقسنطينة غير أنها لم تأت مما أدى بالمناضلين في حزب جبهة التحرير الوطني إلى توجيه اللوم إلى مؤسسة حبيب شوقي التي غطت جل الأحداث المتعلقة بنشاط الداعين لتعديل الدستور وعهدة ثالثة للرئيس. ورغم محاولة والي تبسة بتخصيص سائق وسيارة خاصة من تبسة إلى قسنطينة حيث سلمت الشريط المصور إلى محطة قسنطينة غير أنها لم تبث في نشرة ثامنة يوم الخميس .                                                               


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة